بلومبيرغ : الولايات المتحدة لن تتمكن من مواجهة روسيا والصين وإيران في آن واحد

قال المحلل الأمريكي، هال براندز، في مقال نشرته وكالة بلومبيرغ إن الإجراءات المنسقة لو جرت بين روسيا والصين وإيران يمكن أن تؤدي إلى تقويض التأثير العالمي للولايات المتحدة بشكل كبير.

وأوضح الكاتب أن الولايات المتحدة لن تكون قادرة على التعامل في وقت واحد مع الأزمة الأوكرانية والصراع بين الصين وتايوان واحتواء إيران.

ولفتت الوكالة إلى أن أمريكا الآن أقل قدرة على التعامل مع تحديات عسكرية متعددة مما كانت عليه في أي وقت منذ الحرب الباردة، وفي أوائل عام 2010 انتهجت الولايات المتحدة استراتيجية “حرب واحدة” بدلا من معيار “الحربين” في التسعينيات والعقد الأول من القرن الحادي والعشرين.

ويقول المحلل الأمريكي: “الحرب بين الولايات المتحدة وخصومها ليست حتمية في أي من مسارح الحرب هذه. هناك احتمال واضح في كل منها”.

وأضاف براندز أن “التوترات الشديدة مع الصين وروسيا تجبر واشنطن على توخي الحذر مع إيران، في حين ينبغي على إدارة بايدن أن تكون حذرة أيضا من استفزاز شي جين بينغ (الرئيس الصيني) في الوقت الذي تقاتل فيه موسكو”.

المصدر: نوفوستي

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

السلطات الأمنية الأمريكية تتخذ قرارات غير مسبوقة بعد هجمات قراصنة “Lapsus $”

RT : Legion-Media أعلنت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية أن مجلس مراجعة السلامة على الإنترنت سيراجع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *