صحيفة “الموندو”الأسبانية: السعودية وإسرائيل حلفاء صامتون

شفقنا- نشرت صحيفة “الموندو” الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن المملكة العربية السعودية وإسرائيل، الجهتان اللتان لم تكونا مقربتين في أي وقت من الأوقات، لكن المصالح المشتركة والعداء تجاه إيران، جعلا من الرياض وتل أبيب حليفين في منطقة الشرق الأوسط، لكن بشكل غير معلن.

وقالت الصحيفة “، إن التقارب السياسي بين الجانبين وسعيهما إلى اتخاذ قرارات صارمة للحد من النفوذ المتنامي لإيران في المنطقة، جعل منهما حليفين صامتين، لافتة إلى أن انسحاب ترامب من النووي الإيراني يعد من أكبر الانتصارات السياسية التي حققتها الرياض وتل أبيب بشكل مشترك، وقد تم ضمان هذا المكسب المشترك دون قيادة محادثات مباشرة بينهما.

وأضافت الصحيفة أن “المملكة العربية السعودية وإسرائيل عمدتا منذ أشهر إلى إنشاء نظام معقد من الاتصالات غير المباشرة التي ظهرت للعلن، والتي تسلط الضوء على التوافق السياسي بينهما وتحالفهما الصامت، ورافق هذه الاتصالات غير المباشرة المعقدة، إشارات برزت من خلف الكواليس، وقد كانت تصريحات ولي العهد التي أدلى بها إلى الصحف الأمريكية، منذ أسابيع، خير دليل على ذلك”.

وقد أكد الملك السعودي المستقبلي، أنه يعتقد أن الإسرائيليين، والفلسطينيين، لهم الحق في أن تكون لهم أرضهم الخاصة بهم، ردا على سؤال صحيفة “الأتلنتيك” الأمريكية حول حق الشعب اليهودي في أن تكون له دولة.

وأوضحت الصحيفة أن “تحركات ابن سلمان في المنطقة تعد جزءا من الرؤية الاستراتيجية التي يفرضها في المملكة العربية السعودية، عن طريق جملة من الإصلاحات، ولتنفيذ هذا المخطط، يحتاج ابن سلمان إلى حل مشكلة التنافس السياسي في الشرق الأوسط”.

*عربي 21

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

في ندوة بمركز يافا بالقاهرة : خبراء استراتيجيون في ندوة متخصصة بالقاهرة :غزة بصمودها الأسطوري قدمت نموذجا للبطولة في مواجهة الإبادة

مركز يافا للدراسات والأبحاث : الخبراء الاستراتيجيون والاعلاميون.. يؤكدون في ندوة متخصصة بالقاهرة: غزة بصمودها …

اترك تعليقاً