نصرالله: الحرب مع الوكلاء في سوريا شارفت على نهايتها ولكنها قد تبدأ مع الأصلاء وأمريكا وحلفاؤها ومعهم السعودية لن يسكتوا عن خسارتهم في سوريا وبن سلمان حاضر لدفع مليارات الدولارات للتحريض على المقاومة

رأي اليوم :

بيروت- (د ب أ): قال أمين عام “حزب الله” اللبناني، حسن نصرالله، الثلاثاء، إن الحرب في سوريا مع الوكلاء شارفت على نهايتها، ولكنّها قد تبدأ مع الأصلاء، محذّراً ممن هو حاضر لدفع مئات مليارات الدولارات لمعركته مع محور المقاومة، كما وجه انتقادات حادة إلى ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، واتهمه بمحاولة التدخل في الانتخابات اللبنانية.

وتأتي تصريحات نصرالله في مهرجان انتخابي في بعلبك شرقي لبنان، أقامه حزب الله.

وحذر نصر الله من أن “اليوم هناك من هو حاضر لدفع مئات مليارات الدولارات لمعركته مع محور المقاومة”.

وأشار إلى أن “الحرب انتهت مع الوكلاء وقد يشنها الأصلاء، وأمريكا وحلفاؤها ومعهم السعودية لن يسكتوا عن خسارتهم في سوريا”.

وقال نصرالله، موجها حديثه إلى الناخبين في دائرة بعلبك الهرمل، “إن المقاومة بحاجة إلى حماية سياسية والحماية توفرها أصواتكم”.

واعتبر نصرالله أن لائحة الأمل والوفاء، التي يدعمها حزب الله في بعلبك الهرمل، “تعبّر عن موقف بعلبك الهرمل وهويتها والمعركة هي للحفاظ على الهوية والقرار”، مضيفاً أن “القانون النسبي الذي طالبنا به ونحن كنا نناضل من أجله سيعطي فرصة للأخرين بأن يفوزوا مثلا في بعلبك الهرمل من خارج لائحتنا”.

وأعلن أن “منطقة البقاع عموماً كانت وما زالت تحظى بتنوع طائفي ومذهبي، مسلمون ومسيحيون، وخلال العقود الماضية تم الحفاظ على هذا النسيج الوطني والاجتماعي والانساني”، مؤكداً وجوب “الحفاظ على النسيج الاجتماعي وتنوعه وبقائه”.

وهاجم نصرالله الخط السياسي الذي تنتمي إليه اللائحة الانتخابية الثانية في دائرة بعلبك الهرمل الانتخابية المدعومة من “تيار المستقبل”، وحزب “القوات اللبنانية “محلياً والسعودية خارجياً، متهماً هذه القوى السياسية بأنها كانت “على صلة مع المجموعات المسلحة الإرهابية”.

يذكر أن الانتخابات النيابية اللبنانية ستعقد في السادس من الشهر الجاري وفقاً للقانون النسبي، للمرة الأولى، بعد أن جرت في 27 و29 نيسان/ أبريل الماضي الانتخابات النيابية المخصصة للمنتشرين (المغتربين) اللبنانيين في 40 دولة في العالم.

وتنشط المهرجانات الانتخابية منذ قرابة الشهر لحث الناس على المشاركة في الانتخابات النيابية، ولا تخلو الخطابات الانتخابية من إيقاظ الحساسيات السياسية والعصبيات الطائفية والمذهبية.

………………

نصر الله: ابن سلمان مستعد لدفع مليارات لتمويل حرب

اتهم الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالاستعداد لتمويل حرب في المنطقة، كما اعتبر أن “المشروع الأميركي السعودي سقط” في سوريا، محذرا من أن أصحاب هذا المشروع لن يسكتوا على فشلهم.

وفي خطاب جماهيري خلال الحملة الانتخابية لحزبه اليوم الثلاثاء، قال نصر الله إن “الانتصارات والإنجازات يجب أن تحموها بأصواتكم”، مضيفا أن المقاومة بحاجة إلى حماية سياسية لأن هناك تآمرا دوليا يزداد عليها، فضلا عن التآمر الإقليمي.

كما حذر نصر الله من أن “هناك من هو حاضر -ولي العهد السعودي- لدفع مئات مليارات الدولارات لمعركته مع محور المقاومة”.

وأضاف أن خصومه السياسيين الذين يدعمهم تيار المستقبل وحزب القوات اللبنانية والسعودية هم الذين فرضوا معركة على تياره من أول يوم، وأن المرحلة الجديدة قد تنتهي فيها الحرب مع الوكلاء في سوريا وقد تقع مع الأصلاء، حسب قوله.

واعتبر الأمين العام لحزب الله أن النظام السوري انتصر وأن “المشروع الأميركي السعودي سقط”، مضيفا أن أميركاوحلفاءها والسعودية لن يسكتوا عن خسارتهم في سوريا والعراق ولبنان.

في هذه الأثناء، نقلت شبكة “أن.بي.سي نيوز” عن ثلاثة مسؤولين أميركيين قولهم إن إسرائيل تستعد لحرب مع إيرانعلى ما يبدو، وإنها تسعى للحصول على دعم أميركي في هذا الصدد، لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو -الذي حصل أمس مع وزير دفاعه أفيغدور ليبرمان على تخويل الكنيست لهما فقط بإعلان الحرب- استبعد خوض الحرب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

الجيش الإيراني يعلن مقتل 3 من كبار ضباطه كانوا برفقة رئيسي

AFP : RT : أعلن الجيش الإيراني اليوم الاثنين، مقتل 3 من كبار الضباط كانوا …

اترك تعليقاً