إبراهيم حجازي يكشف تفاصيل عن حياة المجاهدة «جميلة بوحريد»

إبراهيم حجازي يكشف تفاصيل عن حياة «جميلة بوحريد»

قال الإعلامي إبراهيم حجازي، إن هناك كثيرين لا يعرفون من هي “جميلة بوحريد” التي تعد أول امرأة عربية في العصر الحديث تقوم بدور نضالي، لافتًا إلي أنها ولدت بعد سبعة أولاد وامها تونسية ووالدها جزائري.

وأضاف “حجازي”، في برنامجه «دائرة الضوء» المذاع على فضائية «الأولى المصرية»، ان والدة “بوحريد” غرست فيها روح النضال والثورة ضد الاحتلال، وانضمت للجبهة الوطنية لمواجهة الاحتلال وتم القبض عليها عام 1957، وتعرضت لأشد أنواع التعذيب التي لا يمكن ان يصدقها عقل.

وتابع قائلًا: الرئيس عبدالناصر وقف بجوار الثورة الجزائرية، ورد الشعب الجزائري تلك الوقفة مع مصر في حرب 73، وهو ما يبرهن عمق العلاقات بين الدول العربية في أوقات الشدائد.

وأكد الإعلامي إبراهيم حجازي، انه عقب صدور حكم الإعدام عليها انتفضت المنظمات الحقوقية وتم إلغاء حكم الإعدام وتزوجت محامي فرنسي شهير.

نقلا عن صدى البلد

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

مونديال قطر.. جماهير تتعرف على المسجد والإسلام

القدس العربي – الدوحة : يحظى مسجد الحي الثقافي “كتارا” في العاصمة القطرية الدوحة، بإقبال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *