مصر .. مدينة “فاخرة” وسط الصحراء!

ويستمر العمل على قدم وساق في قلب الصحراء، على بعد 45 كلم شرق العاصمة المصرية القاهرة، لإنهاء أعمال بناء “العاصمة الإدارية الجديدة”.

ويهدف المشروع الذي أعلن عنه الرئيس عبد الفتاح السيسي، عام 2015، وتمتلك وزارة الدفاع 51% منه، إلى تخفيف الضغط السكاني عن القاهرة.

وفي وسط الصحراء، بين الطرق المؤدية إلى السويس والعين السخنة، تتحرك بضع شاحنات على طرق جديدة تماما أنشئت وسط صحراء واسعة.

وفي موقع المقر المستقبلي لمجلس الوزراء، يقوم العمال ببناء ما سوف يكون الحي الحكومي الذي يفترض أن يضم عند انتهاء الأعمال قصرا رئاسيا ومقرا للبرلمان ومباني لـ32 وزارة، والعديد من السفارات.

ويقول خالد الحسيني المكلف من قبل السلطات بتقديم المشروع لقرابة 15 صحفيا أجنبيا خلال زيارة رسمية للموقع “لدينا حلم”.

وفي العام 2015، أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي عن مشروع العاصمة الجديدة، لكنه وضع حجر الأساس للمرحلة الأولى في هذه المدينة، في أكتوبر الماضي.

وتقام العاصمة الجديدة على قرابة 170 كيلومترا مربعا. ويفترض أن تدب الحياة فيها تدريجيا اعتبارا من العام 2019، وأن يقيم فيها مع مرور الوقت 6 ملايين شخص.

وبحسب الأرقام الرسمية، فإن القاهرة الكبرى التي يقطنها الآن 18 مليون نسمة، يفترض أن يصل عدد سكانها إلى 40 مليونا في العام 2050.

المصدر: فرانس 24

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

من انتحار جون مكافي إلى استراتيجية “الاشتباك المستمر” … سباق تسلح سيبراني عالمي!

النهار العربي : محمد حسين أبو الحسن يشهد العالم نوعاً جديداً من سباق التسلح “السيبراني”، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *