غارة إسرائيلية على القطاع ردا على صاروخ من غزة

أغار الجيش الإسرائيلي على موقع قرب بيت حانون، انطلق منه صاروخ سقط بمحيط مستوطنة ياد مردخاي. كما ردت إسرائيل على التقرير الأممي الأخير حول النزاع في غزة بشطب منظمات حقوقية من قائمة المنظمات المعتمدة للخدمة المدنية.
قال الجيش الإسرائيلي إن مقاتلي فصائل فلسطينية في غزة أطلقوا صاروخا صوب إسرائيل أمس الثلاثاء (23 يونيو/ حزيران 2015) سقط في أرض مكشوفة قرب منطقة سكنية قريبة من القطاع وردت إسرائيل بضربة جوية استهدفت موقع الإطلاق. وحسب الجيش والشرطة، لم تسجل أي إصابات أو أضرار بعد أن سقط الصاروخ قرب مستوطنة ياد مردخاي. وقال سكان في شمال قطاع غزة إنه لم يصب أحد في الضربة الانتقامية التي شنتها إسرائيل قرب بيت حانون.

وتكرر إطلاق الصواريخ في الآونة الأخيرة أسبوعيا تقريبا من القطاع الساحلي الذي تسيطر عليه حركة حماس لكن لم تعلن أي من الفصائل المسلحة على الفور المسؤولية عن الهجوم الأخير. في المقابل، وردا على التقرير الأممي حول الحرب في قطاع غزة عام 2014، قررت الحكومة الإسرائيلية شطب منظمة بتسيلم الحقوقية الإسرائيلية ومنظمات أخرى وصفت بالـ”معادية” للدولة العبرية من قائمة المنظمات المعتمدة لأداء الخدمة المدنية البديلة عن الخدمة العسكرية.
وشاركت هذه المنظمات في إعداد تقرير لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة خلص إلى “احتمال أن تكون إسرائيل والفصائل الفلسطينية المسلحة ارتكبت جرائم حرب” خلال النزاع في غزة صيف 2014.
ويمكن للإسرائيليين الذين يتم إعفاؤهم من أداء الخدمة العسكرية الإلزامية –غالبا لاعتبارات دينية– أن يتطوعوا لأداء خدمة مدنية في منظمات مما يسمح لهم بالاستفادة من نفس الامتيازات التي يحصل عليها مواطنوهم الذين ادوا الخدمة العسكرية.

المصدر:دويتش فيل

h-k-القلم

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

السلطات الإسرائيلية تقدم خططا لبناء مستوطنة جديدة في القدس الشرقية

 RT : قدمت السلطات الإسرائيلية، أمس الاثنين، خطة لبناء ما يقرب من 500 منزل في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *