أخبار عاجلة

بكمين محكم واستهداف مباشر.. المقاومة تكبد الاحتلال خسائر في جباليا والصبرة

الميادين :

المقاومة الفلسطينية تواصل عملياتها ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي المتوغلة في غزة، وتوقع في صفوفها إصابات مباشرة في شمالي القطاع وجنوبه.

من التحام مجاهدي القسام مع جنود وآليات الاحتلال خلال توغله في مخيم جباليا شمال قطاع غزة (الإعلام العسكري)

أكدت كتائب الشهيد عز الدين القسّام، الجناح العسكري لحركة حماس، إيقاع قوة تابعة للاحتلال الإسرائيلي في كمين محكم أعد مسبقاً، وذلك بعد عودتهم من خطوط القتال وسط مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

وأوقع مجاهدو القسام القوة الإسرائيلية داخل أحد المنازل بعبوة “تلفزيونية” ولغم “T6” من مخلفات العدو، وفور دخول القوة للمنزل وتفتيشها لإحدى الغرف انفجرت بهم العبوة التي قام المجاهدون بتشريكها ما أوقع كامل القوة بين قتيل وجريح.

 

وتمكن مجاهدو القسام من استهداف قوة للاحتلال متحصنة داخل أحد المنازل بقذيفة مضادة للأفراد، وأوقعوا أفراد القوة بين قتيل وجريح في محيط الكلية الجامعية جنوب حي الصبرة بمدينة غزة.

وفي السياق، استهدفت كتائب القسام جرافة إسرائيلية من نوع “D9” بقذيفة “تاندوم” في محيط الكلية الجماعية جنوب حي الصبرة.

كما تمكن مجاهدو القسام من تفجير منزل مفخخ في قوة راجلة للاحتلال، وأوقعتهم بين قتيل وجريح بالقرب من مفترق “زلاطة” شرق منطقة الشوكة بمدينة رفح جنوب القطاع.

وفي رفح أيضاً، استهدفت كتائب القسام جرافة عسكرية من نوع “D9” بقذيفة “الياسين 105” قرب مفترق “زلاطة” في منطقة الشوكة.

 

ونشرت القسام مشاهد توثق استهدافها قوات الاحتلال المتموضعة في محور “نتساريم” بمنظومة “رجوم” وقذائف الهاون.

من جانبها، دكت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، بوابل من قذائف الهاون جنود وآليات الاحتلال المتوغلة على الحدود الفلسطينية المصرية غرب رفح محققين إصابات مباشرة.

وأعلنت سرايا القدس بالإشتراك مع لواء العامودي – كتائب شهداء الأقصى قصفها تموضعاً لجنود وآليات الاحتلال في محور “نتساريم” جنوب مدينة غزة بوابل من قذائف الهاون العيار الثقيل.

وفي وقت سابق، فجّرت كتائب القسّام، حقل ألغام في قوة إسرائيلية متمركزة في موقع كتيبة الشهيد محمد أبو شمالة، موقعةً أفرادها بين قتيل ومصاب، وذلك في حي تل السلطان، غربي مدينة رفح، جنوبي قطاع غزة.

ودكّت كتائب القسّام تجمّعاً لقوات الاحتلال، خلف الكلية الجامعية، جنوبي حي الصبرة في مدينة غزة، بقذائف “الهاون”.

بدورها، قصفت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، بوابل من قذائف “الهاون” من العيار الثقيل، جنود الاحتلال وآلياته المتوغلة في محيط تل زعرب، غربي رفح.

وفي غضون ذلك، نشر الإعلام الحربي لسرايا القدس مشاهد توثّق استهدافها مجموعةً من الجنود الإسرائيليين، في عملية مشتركة نفّذتها مع ألوية الناصر صلاح الدين، الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية.

وأوضحت السرايا أنّ المجموعة المستهدَفة كانت متحصّنةً في مبنى في مخيم جباليا، شمالي قطاع غزة.

 

أما كتائب شهداء الأقصى، فنشرت مشاهد عن عمليات استهداف القوات الإسرائيلية المتوغلة في مختلف محاور القتال، بالصواريخ وقذائف “الهاون”.

من جهتها، دكّت كتائب المجاهدين، الجناح العسكري لحركة المجاهدين الفلسطينية، قوات الاحتلال المتمركزة في محور “نتساريم”، جنوبي مدينة غزة، بعدد من قذائف “الهاون”.

ونشرت كتائب المقاومة الوطنية (قوات الشهيد عمر القاسم)، الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، فيديو أيضاً يظهر استهدافها، مع سرايا القدس، مستوطنة “سديروت”، برشقة صاروخية.

تأتي هذه العمليات في وقتٍ تواصل فيه المقاومة الفلسطينية تكبيدها الاحتلال خسائر في الأرواح والعتاد بشكل يومي، في مناطق مختلفة من قطاع غزة.

اقرأ أيضاً: باقري كني لقادة الفصائل الفلسطينية: إيران ستواصل دعم المقاومة في فلسطين والمنطقة

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

صنعاء تحمل الرياض مسؤولية وفاة الحجاج

YNP : حملت سلطة صنعاء ، السعودية مسؤولية وفاة مئات الحجاج ، ودعتها إلى دفع …