أخبار عاجلة

السودان : قطع للرؤوس وذبح في الشوارع .. إعلان كتيبة “أنصار دولة الشريعة” عن المشاركة في الحرب المستمرة منذ عدة أشهر .

sky news :

قطع للرؤوس وذبح في الشوارع.. هل دخل داعش في حرب السودان؟

“بالأدلة المؤكدة، يشارك تنظيم داعش الإرهابي في حرب السودان، حيث ينتشر مُقاتلوه في شوارع البلاد”، هذا ما كشفته صحيفة “الصيحة” السودانية، بعد إعلان كتيبة “أنصار دولة الشريعة” عن مشاركة التنظيم الإرهابي في الحرب المستمرة منذ عدة أشهر.

الكتيبة نعت من وصفته بنائب أمير الكتيبة مصعب حسن الملقب بأبو أسامة، الذي قُتل في معارك الخرطوم، وهو أمر لا ينفصل عن خروج العديد من السجناء التابعين للتنظيمات المتطرفة كالقاعدة وداعش، بعدما قام عناصر نظام البشير بفتحها أبريل الماضي بعد اندلاع الحرب.

ومن بين الفارين أيضا مقاتلون من جنسيات عربية وإفريقية كانوا أدينوا بجرائم إرهاب سابقة.

وقال الناطق باسم الحرية والتغيير شهاب الطيب لـ”سكاي نيوز عربية”: “ارتباط التنظيمات المتطرفة بالحرب بالسودان هو واضح الآن، وتؤكد الشواهد ذلك”.

واعتقلت قوات الدعم السريع في مايو الماضي، علي الجزولي، أحد قادة تنظيم داعش. وظهر عقب اعتقاله قائلا في فيديو: “كنت أنتمي إلى داعش منذ عهد البغدادي”.

أما “القاعدة” فوجدت حاضنة لها في السودان. فمنذ بداية عهد “الحركة الإسلامية”، ولم تتقطع بعد ذلك العلاقات مع الخرطوم، مما ساهم بوضع اسم البلاد على قوائم الإرهاب الدولية.

أخبار ذات صلة

ويبدو أن تردي الأوضاع الأمنية ساهم في دخول داعش على خط الحرب في السودان. وأفظع الدلائل ما تم نشره من قبل منسوبين للجيش، وهي فيديوهات لهم وهم يحملون رؤوسا مقطوعة، قالوا إنها لمسلحي الدعم السريع.

وذكر الناطق باسم الحرية والتغيير لـ”سكاي نيوز عربية”: “تجهيزات الجماعات المتطرفة بدأت قبل بداية الحرب”.

وأضاف: “الواقع الآن هو أن مجموعات متطرفة من خارج وداخل السودان، لها دور مهم في الحرب، وفقا لتقارير موثوقة، وهذا مؤشر لتوجه جديد وخطير للحرب الدائرة”.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

دوتش فيليا : تهديد لأوروبا.. شولتس يحذر من تنامي نفوذ اليمين الشعبوي

DW : حذر المستشار أولاف شولتس خلال مؤتمر الاشتراكيين الأوروبيين من تعاظم نفوذ اليمينيين الشعبويين …