أخبار عاجلة

عبد الملك الحوثي : الإبادة الجماعية التي تمارسها إسرائيل بشراكة أمريكية سياسة ممنهجة ومدروسة (فيديو)

 RT :

قال زعيم حركة أنصار الله في اليمن، عبد الملك الحوثي، في كلمة مساء الخميس حول آخر التطورات والمستجدات، إن الإبادة الجماعية التي تمارسها إسرائيل بشراكة أمريكية سياسة ممنهجة ومدروسة.

وأضاف عبد الملك الحوثي أن “الإبادة الجماعية شاهد حي على بشاعة وإجرام الصهاينة وهم بذلك يمثلون خطرا على البشرية كلها”.

وتابع قائلا: “الصهاينة تربوا منذ طفولتهم على أفكار ومناهج تعليمية ترسخ الكراهية وحب القتل لكل عربي ومسلم”.

وصرح بأن “الإبادة التي تدعمها أمريكا تشهد على الانحطاط الأخلاقي والإفلاس الإنساني لدولة خدعت الكثير بزعم أنها تقود العالم المتحضّر”.

وذكر في كلمته أن “الجرائم الرهيبة في غزة تكشف قبح أمريكا وتقرع جرس الإنذار عن خطورة ممارساتها تجاه غيرها من الشعوب”.

وفي ما يلي أهم ما جاء في كلمة زعيم حركة أنصار الله في اليمن:

– الجرائم في غزة تذكّر من نسي من سكان العالم بماضي أمريكا الأسود الذي تأسس على الإجرام والغطرسة.

– مأساة غزة كفيلة بكشف حقيقة أمريكا وربيبتها إسرائيل التي ترضع الدماء منذ ولادتها غير الشرعية.

– مأساة غزة فضيحة للمجتمع الدولي ودوس لقوانينه وأعرافه الدولية وعار على المجتمع المسلم.

– في حرب التجويع يتحرك العدو في اتجاهين إعاقة دخول المساعدات إلا النادر، واستهداف من تصل إليهم.

– المأساة في قطاع غزة كبيرة جدا وغير مسبوقة في العالم ولا مثيل لها حاليا في أي بلد منكوب أو فيه حرب.

– المشاهد المأساوية في غزة ليست قصصا تحكى بل هي مآسٍ وأوجاع يجب أن تُحيي الضمائر لمن بقي له قلب.

– المأساة في غزة لعنة على القتلة المجرمين وعلى داعميهم ووصمة عار في جبين الساكتين والمتفرجين.

– الأمريكي يصر على الاستخفاف بحرب التجويع رغم التقارير التحذيرية من الأمم المتحدة والدول والمنظمات.

– الوضع الصحي في غزة كارثي بكل المقاييس نتيجة تدمير العدو الصهيوني للمنظومة الصحية.

 

– إسرائيل تحاول إيجاد بيئة مهيأة لفرض عملائها في قطاع غزة والسيطرة على الوضع بما يخدمه.

– نشيد بوعي وبصيرة أهالي قطاع غزة الذين رفضوا بشكل حاسم التعامل مع إسرائيل أو عملائها.

– إسرائيل فشلت في إحكام قبضتها على غزة أو التخلص من المسلحين واستعادة أسراه والحصول على صورة للنصر.

– هناك أزمة لدى إسرائيل في التجنيد وهذا يفيد بصعوبة المعركة مع المجاهدين في غزة.

– إسرائيل خسرت الكثير من القتلى والجرحى والمرضى النفسانيين والمختلين عقليا والمتهربين من القتال.

 

– إسرائيل تحاول أن تعوض خسائرها بالتجنيد لكنها تواجه رفضا من فئات متعددة من الإسرائيليين.

– التجنيد أصبح أزمة واضحة ومشكلة داخلية لدى إسرائيل.

– خلافات إسرائيل الداخلية متفاقمة ومستمرة وواضحة ومعلنة.

– الخسائر الاقتصادية التي يصفها وزير المالية الإسرائيلي بالكارثة تزداد ويرتفع سقفها وأرقامها.

– من ضمن ما أثر على إسرائيل في وضعها الاقتصادي تعطل ميناء أم الرشراش (إيلات).

– وسائل إعلام إسرائيلية تقول نحن في أخطر فضيحة منذ تأسيس “الجيش” وأخطر فشل منذ تأسيس “إسرائيل”.

– وسائل إعلام إسرائيلية تقول إن الجبهة الداخلية غير مستعدة لحرب إقليمية وستكون أصعب وأخطر بآلاف المرات من الحرب في قطاع غزة.

– الإسرائيليون يُقَيِّمون فعالية جيشهم في مواجهة آلاف من المسلحين في غزة بإمكانات بسيطة جدا وفي ظل حصار ممتد لسنوات طويلة.

– المرحلة مفصلية وتاريخية ومصيرية، ولها أهميتها وآثارها المستقبلية.

لبنان 

– جبهة لبنان المشتبكة بشكل مباشر مع الجيش الإسرائيلي هي مستمرة في التنكيل به وتأثيرها كبير عليه.

اليمن 

– في جبهة اليمن نُفّذت عمليات هذا الأسبوع بـ 18 صاروخا باليستيا ومجنحا وطائرة مسيّرة.

– من أهم العمليات في هذا الأسبوع التي تسببت بقلق كبير لدى إسرائيل هي عملية باتجاه أم الرشراش بصاروخ مطور.

– الصاروخ تمكن من الوصول إلى أم الرشراش متجاوزا كل تقنيات الرصد والاعتراض التي لدى الأمريكيين والإسرائيليين.

– الصاروخ المطور فاجأ إسرائيل وفتح للإخوة في القوة الصاروخية أفقا جديدا في تطوير المديات البعيدة.

– نفذت قواتنا المسلحة عمليات لاستهداف السفن الإسرائيلية والأمريكية في البحر الأحمر والبحر العربي.

– نفذت قواتنا عملية جديدة إضافية في المحيط الهندي هذا الأسبوع.

– 479 صاروخا ومسيّرة تم إطلاقها منذ بداية العمليات.

– تم قصف اليمن 31 مرة خلال هذا الأسبوع.

– إجمالي الغارات والقصف البحري التي ينفذها الأمريكي البريطاني إسنادا لإسرائيل ضد اليمن بلغت 407

– هناك تطور واضح وملموس في قدراتنا والجهة المقابلة لاحظتها في استخدام الصواريخ الباليستية لأول مرة في تاريخ استهداف السفن في البحر.

– تطورات الصاروخ الذي وصل إلى أم الرشراش والاستهداف إلى المحيط الهندي هي تطورات ذات أهمية كبيرة جدا.

– هناك تطورات أكبر وأكثر أهمية وتأثيرا ونترك المجال للفعل أولا ثم للقول.

– منذ أن اشترك الأمريكي والبريطاني في إسناد إسرائيل باستهداف اليمن أصبحوا عاجزين حتى عن حماية سفنهم.

– من معايير النجاح لقواتنا هو قلة الحركة للسفن الإسرائيلية والمرتبطة به والأمريكية والبريطانية إلا في النادر.

– تكاليف الشحن لسفن العدو ترتفع إلى أضعاف وإلى مستويات مرتفعة.

– الحالة المعنوية للبحرية الأمريكية في البارجات والسفن الحربية التي أوكلت إليها مهمة إسناد إسرائيل هابطة.

– الأمريكيون كل يوم هم في قلق دائم في سفنهم.

Video Player

المصدر: RT + وسائل إعلام يمنية

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

إسرائيل تحقق في إطلاق النار مع الجيش المصري على الحدود .. الجيش المصري يصدر بيانا بعد إطلاق النار

RT : إسرائيل تحقق في إطلاق النار مع الجيش المصري على الحدود أكد الجيش الإسرائيلي …