حركة “الشباب” تعلن مسؤوليتها عن هجوم أودى بحياة 3 جنود إماراتيين وضابط بحريني بالصومال

أعلنت حركة “الشباب” مسؤوليتها عن الهجوم الذي أسفر عن مقتل ثلاثة جنود إماراتيين وضابط بحريني أثناء قيامهم بمهمة تدريب بقاعدة عسكرية بالعاصمة الصومالية، حسبما ذكرت السلطات يوم الأحد.

وكشفت الحركة المرتبطة بتنظيم “القاعدة” مسؤوليتها عن الهجوم في بيان على الإنترنت، قائلة إنه “أسفر عن مقتل العديد من الأشخاص المشاركين في الجهد العسكري الإماراتي” واصفة الإمارات بأنها “عدو للشريعة الإسلامية لدعمها الحكومة الصومالية في جهودها لمحاربة الحركة”.

واستهدف الهجوم الذي وقع يوم السبت القوات المتمركزة في قاعدة الجنرال جوردون العسكرية في مقديشو.

وأعلنت وزارة الدفاع الإماراتية في وقت مبكر من اليوم الأحد، عن مقتل 3 من منتسبيها وضابط من قوة دفاع البحرين وإصابة اثنين آخرين، إثر تعرضهم لهجوم في الصومال.

وأوضحت وزارة الدفاع الإماراتية في بيان: “تعلن وزارة الدفاع عن استشهاد 3 من منتسبي القوات المسلحة الإماراتية وضابط من قوة دفاع البحرين وإصابة 2 آخرين إثر تعرضهم لعمل إرهابي في جمهورية الصومال الشقيقة، أثناء أدائهم مهام عملهم في تدريب وتأهيل القوات المسلحة الصومالية، والتي تندرج ضمن الاتفاقية الثنائية بين الإمارات وجمهورية الصومال في إطار التعاون العسكري بين البلدين.

المصدر: أسوشيتد برس

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

إعلام عبري: صاروخ من لبنان أخرج أحد أهم المصانع في إسرائيل عن الخدمة

RT : أفادت وسائل إعلام عبرية اليوم الأربعاء، بإصابة مصنع تعبئة فواكه في بلدة ميتولا …