أخبار عاجلة

إن كان هناك تنسيق فهى خيانة وإن لم يكن هناك تنسيق هو استهتار : العراق ينفي تنسيق الولايات المتحدة معه قبل الضربات الصاروخية

الخليج الجديد :

السبت 3 فبراير 2024 10:33 ص

نفى العراق، وجود أي تنسيق مسبق مع الولايات المتحدة، بشأن الهجوم الذي شنته القوات الأمريكية على الحدود السورية العراقية ليل الجمعة/السبت، وأسفر عن مقتل 16 شخصا على الأقل.

وقال المتحدث باسم الحكومة العراقية باسم العوادي، في بيان له السبت، إن “الإدارة الأمريكية أقدمت على ارتكاب عدوان جديد على سيادة العراق، بعدما تعرضت مواقع تابعة للجيش العراقي في منطقتي عكاشات والقائم، فضلًا عن الأماكن المدنية المجاورة، إلى قصف من عدة طائرات أمريكية.

وأشار إلى أن الهجوم الأمريكي تسبب في وفاة 16 شخصًا بينهم مدنيون، إضافة إلى 25 جريحًا، كما أوقع خسائر وأضرارًا بالمباني السكنية وممتلكات المواطنين.

وتابع أن الجانب الأمريكي عمد بعد ذلك إلى التدليس وتزييف الحقائق، عبر الإعلان عن تنسيق مُسبق لارتكاب هذا العدوان، مضيفا: “هذا ادعاء كاذب يستهدف تضليل الرأي العام الدولي، والتنصل عن المسؤولية القانونية لهذه الجريمة المرفوضة وفقًا لجميع السنن والشرائع الدولية”.

 

 

وأردف المتحدث باسم الحكومة العراقية، أن الضربة الأمريكية التي وصفها بالعدوانية “ستضع الأمن في العراق والمنطقة على حافة الهاوية”.

وتابع: “كما أنها تتعارض وجهود ترسيخ الاستقرار المطلوب، مجددًا رفض العراق أن تكون أراضيه ساحة لتصفية الحسابات وعلى جميع الأطراف أن تدرك ذلك، فأرض بلدنا وسيادته ليس المكان المناسب لإرسال الرسائل واستعراض القوة بين المتخاصمين”.

وأكد أن وجود التحالف الدولي الذي خرج عن المهام الموكلة إليه والتفويض الممنوح له، صار سببًا لتهديد الأمن والاستقرار في العراق، ومبررا لإقحام العراق في الصراعات الإقليمية والدولية.

وزاد المتحدث العراقي: “الحكومة ستبذل كل الجهد الذي تقتضيه المسؤولية الأخلاقية والوطنية والدستورية، لحماية أرضنا ومدننا وأرواح أبنائنا في القوات المسلحة بكل صنوفها”.

وكان الجيش الأمريكي أعلن ليل الجمعة/السبت، شنّ هجمات على أكثر من 85 هدفًا في سوريا والعراق، ردًّا على الهجوم الذي قال إن جماعات موالية لإيران شنّته وأسفر عن مقتل 3 جنود أمريكيين في الأردن قبل أسبوع.

 

 

وأكدت القيادة المركزية بالجيش الأمريكي في منشور أن “المنشآت التي تم ضربها شملت مراكز عمليات للقيادة والسيطرة ومراكز استخبارية وصواريخ وقذائف ومخازن لطائرات مسيّرة ولوجستيات ومنشآت لسلاسل الإمداد بالذخيرة للجماعات”.

والأحد الماضي، قتل 3 جنود أمريكيين بهجمات بطائرات مسيّرة شنّتها “جماعات موالية لإيران” في الأردن على الحدود مع سوريا، وأسفرت الهجمات أيضا عن إصابة العديد من الجنود.

وحمل الرئيس الأمريكي بايدن المسؤولية عن الهجمات لـ”جماعات مسلحة مدعومة من إيران تعمل في سوريا والعراق”، وتعهد بالرد على هجمات “المقاومة الإسلامية في العراق”، التي أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم.

وتشمل المجموعة “كتائب حزب الله” العراقية المدعومة من إيران، وهي إحدى أقوى المجموعات في العراق وتطالب بانسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

ومنذ بدء الحرب على غزة في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، نفذت المجموعات الموالية لإيران هجمات شبه يومية على قواعد أمريكية في العراق وسوريا، وردت الحكومة الأمريكية بضربات جوية في البلدين.

 

المصدر | الخليج الجديد

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

احترقوا داخل مركبتهم بعد استهدافهم بعبوة ناسفة.. الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل 8 من عناصره في غزة

AFP : RT : أعلن الجيش الإسرائيلي مقتل 8 من أفراده في قطاع غزة، من …