وأشار بلاك إلى أن الأمريكيين منخرطون في حروب مستمرة وأن بعض أعضاء إدارة الرئيس الحالي جو بايدن لن يمانعوا مغادرة القوات الأمريكية للعراق وسوريا، مؤكدا أن اللوبي الإسرائيلي “القوي” يعارض ذلك.

وقال بلاك: “حتى لو أراد الرئيس الأمريكي جو بايدن سحب قواته من العراق وسوريا فإنه سيواجه معارضة من اللوبي الإسرائيلي”.

ووفقا له، فإن المشاكل في صفوف الجيش الأمريكي تخلق “حوافز قوية” لبايدن لسحب قواته من الشرق الأوسط، ولكن “من الصعب القيام بذلك.”

وفي وقت سابق، أعلن وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن أن اجتماعات مجموعة العمل التابعة للجنة العسكرية الأمريكية ـ العراقية العليا المشكلة بين البلدين، ستبدأ عملها خلال الأيام المقبلة، حيث سيتم بحث مستقبل الوجود العسكري الأمريكي هناك.

وأشار إلى أن اللجنة العسكرية العليا الأمريكية العراقية ستضمن الانتقال إلى شراكة أمنية ثنائية دائمة بين البلدين بناء على نجاحات مهمة في هزيمة “داعش” في العراق وسوريا.

المصدر: نوفوستي