أخبار عاجلة

رئيس مجلس إقليمي شمال إسرائيل: المنطقة أصبحت الآن أرضا قاحلة.. الشمال مغلق وكل شيء ميت فيها

RT :

علق رئيس المجلس الإقليمي على مداخل الحرمون في إسرائيل بني بن مبشر على الأوضاع في الشمال إثر القتال ضد “حزب الله”.

وفي مقابلة إذاعية، خاطب بني بن مبشر في بداية حديثه الحكومة والمستوى السياسي قائلا: “نطالب بالحل العسكري، الاتفاق السياسي ليس من مدرستنا..لقد رأينا ما حدث يوم 7 أكتوبر ونرى ما يحدث في الآونة الأخيرة”.

وأردف: “نتوقع من المستوى السياسي أن يوجه الجيش إلى التحرك..المنطقة الشمالية أصبحت الآن أرضًا قاحلة..ويجب على الحكومة الاستماع إلى رؤساء السلطات الذين يعرفون ما يجب القيام به حتى لا تنهار العائلات والشركات، والجليل والشمال مغلقان حاليا”.

وعلى سؤال حول استعادة الشمال والأعمال التجارية، رد رئيس المجلس الإقليمي قائلا: “مع التوجيه المناسب من المسؤولين الحكوميين والوزارات الحكومية والإدارة السليمة للميزانيات التي ستحولها الخزانة إليهم فقط على أساس الواقع.. أعتقد أنه سيكون من الممكن الاستمرار، ولكن بعيدا عن الدعم المالي، هناك شيء مثير للقلق للغاية يجب ملاحظته..إن مهجرينا يتعرضون الآن في الأماكن التي تم توجيههم إليها في وسط البلاد، إلى أنظمة التعليم، ويجدون وظائف هناك، يجب أن نرى كيف نوقف ذلك، يجب على دولة إسرائيل أن تضع يدها في جيبها عميقا. أوقفوا ذلك وسنتمكن من إعادة السكان إلى الشمال في اليوم التالي للحرب”.

وأضاف لاحقا: “الشمال مغلق، كل شيء ميت..أدعو وزارة المالية إلى إعادة حساباتها، والتعاطف والاستماع والاستثمار هنا قبل أن يتسببوا في كارثة اجتماعية واقتصادية، لأنه إذا لم يحدث ذلك، فإن سكاننا الذين تم إجلاؤهم لن يعودوا”.

وقد قررت السلطات الإسرائيلية اليوم الاثنين إغلاق مجموعة كبيرة من المستوطنات الشمالية اعتبارا من الساعة السادسة صباحا حتى إشعار آخر، خوفا من “حرب محتملة” مع “حزب الله” اللبناني.

وقالت صحيفة “جيروزاليم بوست” إنه بعد خمس سنوات من إطلاق إسرائيل عملية درع الشمال ضد أنفاق “حزب الله” العابرة للحدود، هناك مخاوف بشأن تهديد أنفاق “حزب الله” مرة أخرى.

وأعلن “حزب الله” اللبناني اليوم الاثنين، استهداف جنود إسرائيليين ومبان في مستوطنة مسكاف عام و ‏قاعدة بيت هلل العسكرية جنوبي البلاد.

وتشهد الحدود بين لبنان وإسرائيل توترا وتبادلا لإطلاق النار بين الجيش الإسرائيلي و”حزب الله” منذ بدء المواجهة بين “حماس” وإسرائيل في 7 أكتوبر الماضي.

المصدر: RT + “معاريف”

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

احترقوا داخل مركبتهم بعد استهدافهم بعبوة ناسفة.. الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل 8 من عناصره في غزة

AFP : RT : أعلن الجيش الإسرائيلي مقتل 8 من أفراده في قطاع غزة، من …