أخبار عاجلة

مصر.. جلسة عاصفة للحوار الوطني واتهامات لمشاركين فيها بأنهم طابور خامس تحالفت أحزابهم مع الإخوان

شهدت جلسة مناقشة قانون الأحزاب السياسية بالحوار الوطني بمصر مشادات لفظية بعد انتقاد أحزاب المعارضة، واتهام بعض المشاركين بأنهم طابور خامس تحالفت أحزابهم مع الإخوان المسلمين سابقا.

 

وتلت المشادات حديث الدكتور جودة عبد الخالق، الوزير الأسبق وعضو مجلس أمناء الحوار، عن تحول الإعلام جميعه إلى إعلام حكومي والتضييق على الأحزاب في الإعلام، حيث انتقدت الصحفية فاطمة السيد أحمد لطلب الكلمة لتنتقد رأيه قائلة إن “قيادات الأحزاب يوميا على الشاشات ليقولوا كلاما وآراء عكس بعض، رغم انتمائهم لنفس الحزب، مستشهدة بمواقف لحزبي التجمع والوفد وقياداتهما”.

وأضافت فاطمة السيد أحمد: “حاسبوا الأول أنفسكم ولوائحكم ومواقفكم لكي أقتنع أنا والناس بكم، وهناك أحزاب تحالفت مع الإخوان، ومش كل ما أتكلم ألاقي طابور خامس واقفلي دا إرهاب”.

وتسبب هذا الرأي من فاطمة السيد أحمد في بدء مشادات كلامية عنيفة داخل جلسة الحوار.

وكان النائب عاطف المغاوري، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب التجمع أكثر المعترضين والمقاطعين لكلمة فاطمة السيد أحمد، وسانده في ذلك عدد من ممثلي احزاب المعارضة من المشاركين لتتعالى أصواتهم الرفضة لوصف وآراء واتهام فاطمة السيد أحمد.

ودفعت زيادة حدة المشادات وتراشق عبارات الاستياء والرفض وأحيانا الاتهام، المنسق العام للحوار الوطني في مصر، ضياء رشوان، لمحاولة السيطرة على هذا بقوله إن “الخلاف وارد ولكن طابور خامس تعني الخيانة فنرفضها لأنها خرجت عن السياق”.

وأردف رشوان: “نتحمل الشدة فكل غربال وليه شدة”، مؤكدا لا يوجد “إخوان فى الحوار ولا تحالف مع الإخوان”.

وكان من اللافت خروج جودة عبد الخالق عن هدوئه وتوجيه كلام حاد لفاطمة السيد أحمد، قائلا “لا حاسبي على كلامك لم نتحالف مع الإخوان”.

 

المصدر: القاهرة 24

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

العراق : انفجارات داخل مقر للحشد الشعبي جنوبي بغداد

SKY NEWS : وقعت سلسلة انفجارات في أحد الألوية التابعة للحشد الشعبي جنوبي بغداد، الخميس، …

اترك تعليقاً