أخبار عاجلة

سلطات النيجر تطلب من السفير الفرنسي المغادرةالنيجر و تمهل سفير ألمانيا في نيامي 48 ساعة لمغادرة البلاد

RT :

“لا صحة لطرد السفراء”.. سلطات النيجر تطلب من السفير الفرنسي فقط المغادرة

ومنحت السلطات في النيجر الجمعة، 48 ساعة للسفير الفرنسي في نيامي سيلفان إيتي (Sylvain Itté) لمغادرة البلاد.

وقالت وزارة الخارجية بجمهورية النيجر في بيان، إن القرار جاء “ردا على رفض سفير فرنسا الاستجابة لدعوة وزير الخارجية لإجراء مقابلة وغيرها من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الفرنسية والتي تتعارض مع مصالح النيجر”.

بالتوازي، رفضت فرنسا مطالبة السلطات العسكرية في النيجر بمغادرة سفيرها معتبرة أن “الانقلابيين ليست لهم أهلية” لتقديم طلب كهذا.

وكانت وكالة الصحافة الفرنسية، نشرت أخبارا تفيد بأن المجلس العسكري طلب من سفراء فرنسا وألمانيا ونيجيريا والولايات المتحدة الأمريكية وساحل العاج مغادرة النيجر، بناء على تأكيدات من المجلس على وثيقة صادرة بهذا الشأن، تراجع عنها بوقت لاحق بعدما تبين أنها مزيفة.

وفي هذا الصدد، أكدت الخارجية الأمريكية أن وزارة خارجية النيجر تواصلت مع واشنطن وأبلغتها بأنها لم تطلب من الدبلوماسيين الأمريكيين مغادرة البلاد.

وكانت كاثلين فيتزغيبون، السفيرة الأمريكية الجديدة وصلت  إلى نيامي في 19 أغسطس. وأكدت الخارجية الأمريكية في بيان أن وصولها “لا يعكس تغييرا في سياسة” الولايات المتحدة، ولكنه “يستجيب للحاجة إلى موظفين لديهم خبرة في هذه الأوقات المعقدة” في البلاد.

في هذا الوقت، قالت دول غرب إفريقيا “إيكواس” إن “الأوان لم يفت” بالنسبة إلى قادة الانقلاب في النيجر كي يعيدوا النظر بموقفهم، مؤكدة أن المفاوضات لا تزال أولويتها فيما يجهز القادة العسكريون مهمة احتياطية لاحتمال “استخدام مشروع للقوة”.

واستولى المجلس العسكري في النيجر على السلطة في 26 يوليو الماضي، وعزل الرئيس محمد بازوم المقرب من فرنسا، فيما هددت دول “إيكواس” بشن عملية عسكرية لإعادة بازوم إلى السلطة.

 

المصدر:RT +AFP

النيجر تمهل سفير ألمانيا في نيامي 48 ساعة لمغادرة البلاد

وفي وقت سابق اليوم، أمهلت النيجر 48 ساعة للسفير الفرنسي في نيامي سيلفان إيتي (Sylvain Itté)، لمغادرة البلاد.

وقالت وزارة الخارجية بجمهورية النيجر في بيان إن قرار مطالبة السفير الفرنسي بمغادرة أراضيها يعود لعدم استجابته لدعوة وزير الشؤون الخارجية والتعاون والنيجيريين في الخارج ورفضه إجراء مقابلة يوم الجمعة 25 أغسطس 2023 وغيرها من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الفرنسية والتي تتعارض مع مصالح النيجر.

ورفضت فرنسا مساء الجمعة مطالبة السلطات العسكرية في النيجر بمغادرة سفيرها معتبرة أن “الانقلابيين لا يملكون أهلية” لتقديم مثل هذا الطلب.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية لوكالة “فرانس برس” إن “فرنسا تبلّغت بطلب الانقلابيين”، مضيفة أن “الانقلابيين لا يملكون أهلية لتقديم هذا الطلب، واعتماد السفير لا يأتي إلا من السلطات النيجرية الشرعية المنتخبة”.

ودعا المجلس العسكري الذي أطاح بالرئيس محمد بازوم في 26 يوليو إلى فترة انتقالية من ثلاث سنوات في حين تطالب الجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس) بالعودة الفورية للنظام الدستوري.

واستولى المجلس العسكري في النيجر على السلطة في الـ26 من الشهر الماضي، وبرر القائد السابق للحرس الرئاسي الجنرال عمر عبد الرحمن تياني الإطاحة بالرئيس محمد بازوم بإخفاقه أمنيا واقتصاديا واجتماعيا، في بلد يتوسط أفقر دول العالم ويعاني نشاط المجموعات المسلحة.

وعقب الإطاحة بالرئيس محمد بازوم هددت المجموعة الاقتصادية لغرب إفريقيا “إيكواس” بالتدخل عسكريا في النيجر، وهو ما نددت به نيامي وشددت على أنه إعلان حرب.

تجدر الإشارة إلى أن موسكو أوضحت أن الحل العسكري لتسوية الأزمة في النيجر “قد يؤدي إلى مواجهة طويلة الأمد وزعزعة استقرار الوضع في منطقة الساحل والصحراء”.

المصدر: RT + وكالات

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

العراق : انفجارات داخل مقر للحشد الشعبي جنوبي بغداد

SKY NEWS : وقعت سلسلة انفجارات في أحد الألوية التابعة للحشد الشعبي جنوبي بغداد، الخميس، …

اترك تعليقاً