قتلى وجرحى بهجوم انتحاري استهدف قوات الشرطة في باكستان

 الخليج الجديد :

نقلت وكالات عن الشرطة الباكستانية، صباح الأربعاء، أن هجوما انتحاريا استهدف قافلة أمنية، في منطقة كويتا، جنوب غربي البلاد، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وفيما قالت وكالة الأنباء الفرنسية إن عدد القتلى لا يقلون عن 3، بشكل مبدئي، أوضحت “رويترز”، نقلا عن الشرطة، أن الهجوم أسفر عن سقوط 20 جريحا، على الأقل.

ولم تتوفر معلومات أخرى عن طبيعة الهجوم أو الحصيلة النهائية للضحايا حتى الآن.

وقال مسؤول بالشرطة يدعى “عبدالحق” لـ”رويترز”: “استهدف انفجار قنبلة دورية للشرطة مما أسفر عن إصابة 21 شخصا، بينهم 15 ضابطا”.

وأضاف أن الشرطة كانت تقوم بحراسة فريق للتطعيم.

 

 

وفي وقت لاحق، نقلت “رويترز” عن متحدث من حركة طالبان باكستان، أو منظمة “تحريك إي طالبان باكستان” أن الحركة تبنت الهجوم الانتحاري في رسالة نصية.

وتصاعدت الاشتباكات بين الجيش الباكستاني و”تحريك طالبان”، منذ وصول حركة “طالبان” إلى السلطة في أفغانستان، عقب الانسحاب الأمريكي في أغسطس/آب 2021.

 

المصدر | الخليج الجديد + وكالات

باكستان.. هجوم انتحاري يستهدف رجال شرطة يحرسون فريق تقديم التطعيمات غرب باكستان

أعلنت وسائل إعلام باكستانية أن تفجيرا انتحاريا وقع، اليوم الأربعاء، في غرب البلاد، أسفر عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 23 آخرين.

وأوضحت مصادر أن الهجوم استهدف رجال شرطة يحرسون فريق تقديم التطعيمات غرب البلاد.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصادر أمنية أن 15 عنصرا من الشرطة من بين المصابين، وأن التفجير نفذه انتحاري  بعبوة ناسفة بالقرب من موقع للتطعيم ضد شلل الأطفال كانت تحرسه الشرطة.

وكانت السلطات الباكستانية قد أطلقت مع بداية الأسبوع الجاري، حملة تطعيم ضد شلل الأطفال من المقرر أن تشمل 13.5 مليون طفل دون سن الخامسة في 23 منطقة في أقاليم البنجاب والسند وبلوشستان.

المصدر: وكالات

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

الحوثي يعلق “ساخرا” على تحليق المنطاد الصيني فوق الأراضي الأمريكية

RT : علق القيادي في جماعة “أنصار الله” الحوثية في اليمن محمد علي الحوثي، على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *