تركيا تنقل إلى سجن بالقرب من حدودها مع إيران إعلاميا مصريا انتقد سلطات بلاده حين وفاة المشير طنطاوي

 RT :

نقلت الشرطة التركية إعلاميا تم اعتقاله قبل أسبوع بتهمة “التحريض ضد مصر” إلى سجن بالقرب من حدودها مع إيران.

وقالت الصفحة الرسمية للإعلامي المصري على تويتر: “الإعلامي حسام الغمري ما زال مسجونا لليوم السابع على التوالي وتم ترحيله إلى سجن أغري على الحدود الإيرانية على بعد 20 ساعة من إسطنبول، وابنه يوسف الغمري ما زال مختطفا ومختفيا لليوم 17 على التوالي”.

وأشار عدد من الحسابات التابعة لجماعة الإخوان المسلمين إلى إمكانية ترحيل الغمري إلى مصر خلال الساعات المقبلة.

وفي سبتمبر من العام الماضي، قررت السلطات التركية إيقاف برنامج “رؤية” على فضائية “الشرق”، والذي كان يقدمه حسام الغمري، كما طالبت بمنع ظهوره مجدداً على شاشات أو منصات إعلامية من اسطنبول.

أتى ذلك على خلفية انتقاد الغمري السلطات المصرية خلال وفاة المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع ورئيس المجلس العسكري السابق لمصر.

المصدر: RT

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

هآرتس: الحرم في مرمى “غض البصر”.. ونتنياهو للمليار مسلم: لا أعصي بن غفير

القدس العربي : بعد أن نجح في تحويل وزارة الأمن الداخلي إلى الجهة المسؤولة عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *