التقط مرصد “ناسا” الذي يتتبع الشمس صورة لها “وهي تبتسم”. ومن خلال الصورة التي نشرها المرصد على “تويتر” يمكن ملاحظة 3 بقع سوداء داكنة على الشمس، تشبه العيون والثغر المبتسم.

وشرحت “ناسا” من خلال حسابها على “تويتر” أنّ هذه البقع الداكنة على الشمس، والتي تُرى من خلال الضوء فوق البنفسجي، تُعرف باسم الثقوب التاجية، وهي مناطق تتدفق فيها الرياح الشمسية السريعة إلى الفضاء.

ويُفسّر موقع “ساينس آليرت” أنّ ما حصل هو ما يُعرف بظاهرة “باريدوليا”، أيّ عندما نتخيل رؤية أشياء مثل الوجوه على أنماط عشوائية. فخدعة العقل حصلت هذه المرّة على جسم ضخم وهو الشمس.

ووفق “ساينس آليرت” فإنّ البعض لاحظة التشابه بين وجه الشمس ووجه شخصية “مارشميلو مان” في “غوستباسترز”.

 

وآخر ظاهرة فلكية للشمس شاهدها بعض بلدان العالم والدول العربية، ما عدا المغرب وموريتانيا وجزر القمر، كانت الكسوف الجزئي للشمس في الخامس والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

ويحدث كسوف الشمس عندما تتراصف الشمس والقمر والأرض على خط مستقيم. وعندما تكون المحاذاة مثالية تقريباً، يلامس مخروط ظل القمر سطح الأرض ويعيق القرص الشمسي بأكمله، وعندها يكون الكسوف كليّا.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات