أعلنت إيران، السبت، انطلاق مناورة “الاقتدار البحري” بمشاركة وحدات عسكرية تابعة للقاعدة البحرية الثانية وقطع تابعة لقوات التعبئة بالحرس الثوري، وذلك قبالة ميناء “دلوار” في محافظة بوشهر الجنوبية.

ونقلت وكالة “إرنا” المحلية عن نائب قائد القاعدة البحرية الثانية بالحرس الثوري، العميد “حيدر هنريان مجرد”، قوله إن المناورة تهدف إلى “تخليد ذكرى شهداء المقاومة ضد الاستعمار في إيران، وفي مقدمتهم (رئيس علي دلواري) رائد النضال ضد الاستعمار البريطاني جنوبي البلاد خلال حقبة الثورة الدستورية (1905-1911م)”.

وأضاف “مجرد”، في تصريحات أدلى بها خلال مراسم انطلاق المناورة، أنها “تحمل رسالة السلام والأمن إلى دول الجوار”.

وتابع: “المناورة تحمل في الوقت نفسه، رسالة تحذير إلى الأعداء وقوى الاستعمار في عصرنا الحاضر، بأن الرد سيكون مزلزلا على أي خطوة ناجمة عن الخطأ في حساباتهم أو مؤامراتهم الرامية للمساس بوحدة الأراضي وأمن البلاد”.

وأشار القائد العسكري إلى مشاركة نحو 300 قطعة بحرية من القوات الشعبية والعسكرية بالمنطقة الثانية لبحرية الحرس الثوري، في المناورة، التي لم تذكر مدتها.

المصدر | الخليج الجديد + إرنا