واشنطن .. تجند فرقة جديدة من الهاكرز

نشر برايان ويل رئيس قسم الأمن السيبراني في وزارة الدفاع الأمريكية تغريدة عبر حسابه على تويتر أعلن فيها عن وظائف للراغبين في العمل كقراصنة سيبرانيين حكوميين.

وتقوم الولايات المتحدة بهذا النوع من التجنيد منذ وقت طويل إلا أنه لأول مرة يتم إطلاق مصطلح “قراصنة الدولة القومية علنا وعلى الملأ.

واشنطن.. تجند فرقة جديدة من الهاكرز

 

واشنطن.. تجند فرقة جديدة من الهاكرز

 

كما صرح الجنرال بول ستانتون بأن الولايات المتحدة في الوقت الحالي تقوم بتدريب القراصنة السيبرانيين لتنفيذ هجمات الكترونية، بدوره اعترف رئيس القيادة السيبرانية الأمريكية الجنرال بول ناكاسوني عبر قناة سكاي نيوز بأن الوحدات الإلكترونية الأمريكية الحالية مكلفة بتنفيذ هجمات سيبرانية ضد روسيا دعما لنظام كييف.

وتشير المؤشرات إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تستعد لشن حرب سيبرانية واسعة النطاق من خلال عسكرة الفضاء الالكتروني مما سيترتب عليه تداعيات يصعب التنبؤ بها.

يذكر أنه في شهر مارس الماضي كانت مؤسسات الدولة الروسية قد تعرضت لسلسلة من الهجمات السيبرانية على نطاق واسع وبشكل غير مسبوق، حتى أن هذه الهجمات شملت مرافق البنية التحتية الحيوية والاجتماعية والبيانات الشخصية للمواطنين الروس وحتى الأجانب المقيمين في روسيا وتستخدم الولايات المتحدة مواقع إلكترونية صينية بهدف التمويه والتخفي.

وتستخدم واشنطن من خلال نظام كييف المتواطئ معها البنية التحتية والإمكانات البشرية لأوكرانيا بشكل ساخر كأداة لمواجهة روسيا.

جميع هذه الأمور ستتم مناقشتها على ضوء الدورة الثالثة للجنة الأمم المتحدة لمكافحة استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لأغراض إجرامية والتي بدأت في نيويورك، ويشارك فيها الوفد الروسي رغم العراقيل الأمريكية.

المصدر: وزارة الدفاع الروسية

 

 

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

الحرس الثوري الإيراني يعلن عن إحباط عمليات تفجير في مدينة تبريز

 RT : أعلن الحرس الثوري الإيراني عن إحباط محاولة لتنفيذ عمليات تفجير في مدينة تبريز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.