طائرات إسرائيلية تقصف موقعين في قطاع غزة- (صور وفيديوهات)

 القدس العربي :

غزة: شنت طائرات إسرائيلية، صباح السبت، هجومين على موقعين فلسطينيَين، في قطاع غزة.

وقال الجيش الإسرائيلي على حسابه في تويتر، إن طائراته المقاتلة هاجمت في ساعة مبكرة من فجر السبت، موقعين عسكريَين يتبعان لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، بقطاع غزة.

وذكر أن الموقع الأول يحتوي “ورشة إنتاج تحت الأرض لمواد صاروخية لمنظمة حماس، يعد من أهم وأكبر المواقع في قطاع غزة لإنتاج المواد الخام الصاروخية”.

 

أما الموقع الثاني الذي تم استهدافه، فقال الجيش إنه يحتوي أيضا على “منشأة لإنتاج الأسلحة”، ويتبع كذلك لحركة حماس.

وذكر الجيش الإسرائيلي أن الهجومين جاءا ردا على إطلاق صواريخ ونيران مدافع رشاشة من قطاع غزة باتجاه الأراضي الإسرائيلية.

وقصفت طائرات مقاتلة إسرائيلية موقعين فلسطينيين، الأول يقع جنوب غرب مدينة غزة، بما لا يقل عن 8 صواريخ.

ولاحقا، شنت المقاتلات الإسرائيلية هجوما آخر على موقع في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

ولم يبلغ عن وقوع إصابات جراء الهجومين.

 

وتأتي الغارات بعد نحو 4 ساعات على اعلان الجيش الإسرائيلي، رصد صاروخين أطلقا من قطاع غزة، على مدينة عسقلان، جنوبي إسرائيل.

وقال الجيش في بيان مقتضب نشره على حسابه في تويتر: “تم تحديد عملية إطلاق صاروخين من قطاع غزة باتجاه مدينة عسقلان، اعترضت (منظومة) القبة الحديدية الصاروخ الأول، فيما سقط الثاني في منطقة مفتوحة قرب مدينة عسقلان”.

ولاحقا، قال الجيش أيضا إنه رصد إطلاق قذيفتين أُخريين من قطاع غزة، سقطتا في منطقة مفتوحة، “ولم يتم تنفيذ عملية اعتراض (من منظومة القبة الحديدية) لعدم الحاجة”.

وفي غزة، لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن إطلاق القذائف الأربعة.

من ناحيته، قال الناطق باسم حركة “حماس” فوزي برهوم، في تصريح صحافي، وصل وكالة الأناضول إن القصف الإسرائيلي على قطاع غزة، الذي جاء مباشرة بعد زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لإسرائيل، يعكس “حجم الدعم والتشجيع الأمريكي الذي تلقاه الاحتلال لاستمرار عدوانه وارتكاب جرائمه”.

وأضاف أن رئيس الحكومة الإسرائيلية يائير لابيد “يحاول بائسا أن يثبت للمجتمع الإسرائيلي أنه قادر على تحقيق واستعادة الردع المفقود الذي بددته ضربات المقاومة النوعية وحطمت كل معادلات العدو”.

وهذه المرة الأولى منذ قرابة شهر، التي يعلن فيها الجيش الإسرائيلي عن رصد إطلاق صواريخ من قطاع غزة.

كما أن هذا الحادث الأول من نوعه، منذ تولي رئيس الوزراء الحالي يائير لابيد لمنصبه بداية الشهر الجاري.

(الاناضول)

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

الخارجية الإيرانية : للشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة الحق القانوني بالرد على عدوان الكيان الصهيوني .. و أنصار الله تدين العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

المنار : دانت طهران بشدة “العدوان الوحشي لنظام الفصل العنصري الصهيوني على غزة واغتيال قادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.