محتجون يغلقون مكتب نائب سنّي دعا لإخراج “الحشد” من ديالى

 بغداد ـ “القدس العربي”:

أغلق محتجون غاضبون مكتب رئيس تحالف “السيادة” السنّي في محافظة ديالى، رعد الدهلكي، إثر دعوته إخراج قوات “الحشد الشعبي” من المحافظات السنّية.

وتعليقاً على الحادث، قال تحالف “السيادة” بزعامة خميس الخنجر، إن الاعتداء على مكتب النائب رعد الدهلكي رئيس التحالف في محافظة ديالى، تصرف خطر لا يبشر بشراكة وتوازن ومنطق دولة.

وطالب التحالف، في بيان صحافي، القوى السياسية بـ “وضع حد لهذه المجاميع المنفلتة لكي لا تكون بديلة عن مؤسسات الدولة والقانون الذي يحتكم له الجميع”.

وأعلن التحالف “تشكيل فريق قانوني سيتبع كل الطرق الرسمية لمحاسبة المتورطين وكذلك المقصرين في حماية ممثلي الشعب”.

في المقابل، رد النائب عن “الإطار التنسيقي”، مهدي تقي الآمرلي، على النائب رعد الدهلكي، مؤكداً ان المطالب التي تريد إخراج “الحشد الشعبي” من بعض المناطق هي مطالبات “طائفية مرفوضة”.

وأكد الآمرلي، في بيان، أن “الحشد الشعبي قوات عراقية وطنية يحق لها التواجد بأي مكان بالعراق بامر القائد العام”، موضحاً أن “من يطالب بإخراج الحشد من مناطق مهمة أمنياً يعرض أمن البلاد إلى الخطر”.

واختتم الآمرلي: “يجب محاسبة ووضع حد حسب القانون لكل من يتطاول على الحشد ويحاول الحصول على مكاسب سياسية بحجة الحشد وتواجده”.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

بعد فرضها قيودا على النساء.. واشنطن تعلن عقوبات جديدة على “طالبان”

  RT : أعلنت واشنطن عن قيود جديدة على منح التأشيرات لأفراد حركة “طالبان”، ردا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *