بعد حربها لداعش والقاعدة.. تاكوبا تنهي عملياتها في مالي

بامكو (أ ف ب) :

جنود فرنسيون يعدون مركباتهم المدرعة في معسكر Relay Desert Platform (PfDR) في أنسونغو ، مالي (رويترز)

تاكوبا أنهت عملياتها في مالي اعتبارًا من 30 يونيو

  • تاكوبا تضم قوات أوروبية خاصة
  • وصل عديدها إلى ما بين 800 و900 من جنود النخبة
  • قوتَي برخان وتاكوبا تشهدان على “ما يمكن للأوروبيين إنجازه معًا

أعلنت فرنسا الجمعة انتهاء انتشار قوة تاكوبا التي تضم قواتا أوروبية خاصة مكلفة بدعم القوات المالية في القتال ضد الجماعات الإرهابية المرتبطة بتنظيمي القاعدة و داعش.

وضاق هامش تحرك قوة تاكوبا التي أسّستها وزيرة الجيوش الفرنسية السابقة فلورانس بارلي بصعوبة لتقاسم عبء مكافحة الإرهاب في منطقة الساحل بين الأوروبيين،

إثر الانقلابين العسكريين في آب/أغسطس 2020 وأيار/مايو 2021 والتدهور المفاجئ للعلاقات بين باريس و بامكوثمّ انسحاب قوة برخان الفرنسية لمكافحة الإرهابيين هذا العام.

وقال الجنرال باسكال ياني المتحدث باسم هيئة أركان الجيوش الفرنسية في لقاء مع صحافيين إن “إعادة تنظيم انتشار القوات العسكرية الفرنسية في منطقة الساحل التي تقررت بتعاون وثيق مع الشركاء الأوروبيين والأمريكيين الشماليين أفضت إلى إنهاء عمليات قوة تاكوبا اعتبارًا من 30 حزيران/يونيو”.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

هل يخرق “حزب الله” الخطوط الحمر أم يستعجل الاتفاق بين بيروت وتل أبيب؟

هل يخرق “حزب الله” الخطوط الحمر أم يستعجل الاتفاق بين بيروت وتل أبيب؟ يخشى البعض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.