رئيس الصين : ما من داع لتغيير مبدأ “بلد واحد ونظامان” المطبق في هونغ كونغ

أعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ أنه “ما من داع بتاتا” لتغيير مبدأ “بلد واحد ونظامان” المطبق في هونغ كونغ منذ ربع قرن والذي يمنح المستعمرة البريطانية السابقة درجة ما من الحكم الذاتي.

وخلال حفل أقيم في هونغ كونغ بمناسبة مرور ربع قرن على استعادة بكين السيادة على المدينة من بريطانيا، قال شي إن “هذا النموذج هو نظام جيد لدرجة أنه ما من داع بتاتا لتغييره، ويجب الإبقاء عليه لفترة طويلة”، مشيرا إلى أن “كل ما فعلته الصين منذ الأول من يوليو 1997 حين عادت المدينة إلى سيادتها كان لما فيه خير هونغ يونغ”.

 

واعتبر أن “الديمقراطية الحقيقية” في هونغ كونغ بدأت بعد عودتها إلى حضن الصين، لافتا إلى أنه “بعد إعادة توحيدها مع الوطن الأم، أصبح سكان هونغ كونغ أسياد مدينتهم”.

يذكر أن هذه أول زيارة يقوم بها شي خارج البر الرئيسي للصين منذ بدأت جائحة كوفيد-19، كما أنها زيارته الأولى إلى هونغ كونغ منذ اندلعت في المدينة في 2019 حركة احتجاجات واسعة النطاق مؤيدة للديمقراطية.

ويشار إلى أن مبدأ “دولة واحدة ونظامان” هو ثمرة اتفاق تم بين لندن وبكين أعادت بموجبه المملكة المتحدة مستعمرتها إلى الصين التي وافقت بموجبه أن تتمتع هونغ كونغ على مدى 50 عاما، أي حتى 2047، بدرجة ما من الحكم الذاتي وأن تكون حريات السكان فيها مكفولة خلال هذه الفترة.

المصدر: “أ ف ب”

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

بالصور – مشروع “مانهاتن النيل”.. هل هو رؤية جديدة للقاهرة؟

DW : “مانهاتن النيل” مخطط للحكومة المصرية تسعى لتنفيذه في جزيرة الوراق النيلية بالقاهرة. ولهذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.