في الرد على الشيخ ” سعد الدين الهلالي “الذي أنكر فرضية الحجاب بالقرآن الكريم … الأزهر يؤكد فرضية الحجاب بنص القرآن وإجماع الفقهاء ويرفض أي رأي مخالف

القاهرة- “رأي اليوم “ :

الأزهر يؤكد فرضية الحجاب بنص القرآن وإجماع الفقهاء ويرفض أي رأي مخالف

قال الأزهر إن حجاب المرأة هو فرض عين على كل مسلمةٍ بالغةٍ عاقلةٍ، أقرَّته مصادر التشريع الإسلامي بنص القرآن وإجماع فقهاء المسلمين.

وأضاف في بيان اليوم الثلاثاء أن ما يُتداول من محاولة لنفي فرضيَّة الحجاب وتصويره أنه عادة أو عرفٌ انتشر بعد عصر النبي صلى الله عليه وسلم- هو رأي شخصي يرفضه الأزهر؛ لأنه مخالف لما أجمع عليه المسلمون منذ خمسة عشر قرنًا من الزمان، لافتا إلى أن هذا الرأي يفتح الباب لتمييع الثوابت الدينية.

وجاء في بيان الأزهر أن التفلت من أحكام الشريعة، وما استقر عليه علماء الأمة بدعوى “الحرية في فَهم النص” هو منهج علمي فاسد.

فتوى الهلالي

كانت حالة من الجدل قد أثيرت خلال الساعات الماضية بعد تصريحات الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر حول الحجاب، معتبرا أن الحجاب ليس فريضة، حيث أكد أن الفقهاء الأمناء أكدوا أن ستر العورة فريضة، ثم تم تحريف العبارة لتتحول من ستر العورة فريضة إلى الحجاب فريضة.

وأكد الهلالي أن «أحكام العورات أحكام عرفية والأحكام العرفية دي انتهى الفقهاء اللي عندهم أمانة بالقول إن ستر العورة فريضة»، متسائلا: «هل قالوا الحجاب فريضة؟.. اتحرفت العبارة دي من ستر العورة فريضة إلى الحجاب فريضة».

رأي اليوم

الحجاب: سعد الدين الهلالي ينفي فرضيته والأزهر يرد وتجدد الجدل حول حدود “تجديد التراث الإسلامي”

فتاة محجبة

أثارت تصريحات أدلى بها الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، خلال برنامج تلفزيوني يوم الأحد، تشكك في فرضية الحجاب جدلاً شديدا عبر مواقع التواصل في مصر.

وقد دفع ذلك مؤسسات دينية، مثل الأزهر ودار الإفتاء، للرد على هذا التشكيك، بلغ حد الانتقاد المباشر للنهج الذي اتبعه البعض في “تجديد التراث الإسلامي” استنادا إلى “الحرية في فَهم النص” الديني.

وتداول مدونون وسوماً مثل #الحجاب_فريضة، #الأزهر، و #سعد_الدين_الهلالي ، للتعبير عن آرائهم، التي جاءت في معظمها سلبية تجاه تشكيك الهلالي بفرضية الحجاب. فما تفاصيل القصة؟

ما الذي جدد الجدل؟

أتت تصريحات سعد الدين الهلالي خلال لقاء في برنامج “الحكاية” من تقديم الإعلامي المصري عمرو أديب.

فقد أدلى الهلالي بتصريحات مثيرة للجدل بشأن فرضية حجاب المرأة في الإسلام، إذ قال: “إنه لا يوجد نص يؤكد فرضية الحجاب”.

كما شكك في صحة حديث الحجاب الذي يقول إنه “إذا بلغت المرأة المحيض لا يظهر منها غير وجهها وكفيها”.

وقال الهلالي “إن هذا الحديث لم يظهر إلا بعد وفاة الرسول بنحو 240 عامًا، وهو حديث ضعيف”.

أهمل Twitter مشاركة, 1

نهاية Twitter مشاركة, 1

وتزامنت تصريحات الهلالي مع تدوينة تحمل مضمونا مشابها نشرتها صفحة عبر فيسبوك، تعرف نفسها بأنها مبادرة تدعو إلى تجديد الخطاب الديني وتحمل اسم “أزاهرة يستنيرون”.

وتناول المنشور موضوع “الاحتشام وغطاء الرأس” الذي عزاه كاتب المنشور، بحسب الصفحة، إلى “الأعراف والذوق العام”.

منشور لصفحة أزاهرة يستنيرون على فيسبوك

صدر الصورة،FACEBOOK

رد الأزهر

من جانبهم، نفى رجال دين وعلماء أزهريون صحة ما قاله الدكتور سعد الدين الهلالي بشأن إنكار فرضية الحجاب.

فقال الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر السابق عبر صفحته على فيسبوك: “الحجاب فريضة محكمة كالصلاة، ولا ينكر فرضيته إلا جاهل ضال، فقد أجمع على فرضيته علماء المسلمين في كل العصور، فكفوا عن إرضاء البشر على حساب دينكم”.

منشور لوكيل الأزهر السابق عباس شومان

صدر الصورة،FACEBOOK

كما أكدت دار الإفتاء المصرية عبر حسابها الرسمي على تويتر “رداً على من أنكر فريضة الحجاب”، أن الحجاب “شعيرة من شعائر الإسلام، وفرضٌ على المرأة المسلمة التي بلغت سن التكليف”.

أهمل Twitter مشاركة, 2

نهاية Twitter مشاركة, 2

بينما شدد الأزهر على فرضية الحجاب بنص القرآن وإجماع الفقهاء ورفض أي رأي مخالف لذلك، وقال في بيان إن “حجاب المرأة هو فرض عين على كل مسلمة بالغة عاقلة أقرته مصادر التشريع الإسلامي بنص القرآن وإجماع فقهاء المسلمين”.

وأضاف البيان أن “ما يُتداول من محاولة لنفي فرضية الحجاب وتصويره أنه عادة أو عرف انتشر بعد عصر النبي صلى الله عليه وسلم- هو رأي شخصي يرفضه الأزهر لأنه مخالف لما أجمع عليه المسلمون”.

أهمل Twitter مشاركة, 3

نهاية Twitter مشاركة, 3

كما حذر الأزهر في تغريدة تالية من “فتح الباب لتمييع الثوابت الدينية”، وأن “التفلت من أحكام الشريعة، وما استقر عليه علماء الأمة بدعوى “الحرية في فَهم النص” هو منهج علمي فاسد”.

أهمل Twitter مشاركة, 4

نهاية Twitter مشاركة, 4

سعد الدين الهلالي

أما ردود الفعل حول تصريحات الهلالي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فقد كان أغلبه سلبياً تجاه ما قاله أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر.

فقد اتهمه كثيرون “بالكذب وتضليل الناس”.

أهمل Twitter مشاركة, 5

نهاية Twitter مشاركة, 5

أهمل Twitter مشاركة, 6

نهاية Twitter مشاركة, 6

أهمل Twitter مشاركة, 7

نهاية Twitter مشاركة, 7

أهمل Twitter مشاركة, 8

نهاية Twitter مشاركة, 8

أهمل Twitter مشاركة, 9

نهاية Twitter مشاركة, 9

لكن في المقابل، هناك من أبدى تأييده لتصريحات الهلالي، وأشار إلى أن الهلالي لم يأت بجديد وأن ما قاله ترديد لآراء علماء وفقهاء أثيرت من قبل.

أهمل Twitter مشاركة, 10

نهاية Twitter مشاركة, 10

أهمل Twitter مشاركة, 11

نهاية Twitter مشاركة, 11

أهمل Twitter مشاركة, 12

نهاية Twitter مشاركة, 12

أهمل Twitter مشاركة, 13

نهاية Twitter مشاركة, 13

جدل حول “التجديد”

وقد اتسع الجدل حول قضية الحجاب وفرضيته ليشمل خلافا أوسع حول “تجديد الخطاب الديني” و”نقد التراث الإسلامي”.

فبينما أصر البعض على أهميته، رأى فيه البعض الآخر محاولة لهدم الدين.

أهمل Twitter مشاركة, 14

نهاية Twitter مشاركة, 14

أهمل Twitter مشاركة, 15

نهاية Twitter مشاركة, 15

كما اتهم البعض الأزهر بأنه “رفض” تجديد الخطاب الديني.

أهمل Twitter مشاركة, 16

نهاية Twitter مشاركة, 16

أهمل Twitter مشاركة, 17

نهاية Twitter مشاركة, 17

وقد أثار ذلك الاتهام نقاشا حول معنى مصطلح “تجديد الخطاب الديني” بالأساس.

أهمل Twitter مشاركة, 18

نهاية Twitter مشاركة, 18

أهمل Twitter مشاركة, 19

نهاية Twitter مشاركة, 19

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

حكم نشر الشائعات بين القرآن و السنة

البلد : من علامات يوم القيامة.. آفة منتشرة بين الناس حذر منها الرسول محمد صبري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.