أوكرانيا ومخاطر التضخم تتصدر أعمال قمة مجموعة السبع

DW :

    الرئيس الأمريكي جو بايدن أثناء استقباله من طرق رئيس وزراء ولاية بافاريا في مطار ميونيخ

يعقد قادة دول مجموعة السّبع في قلعة إلماو بولاية بافاريا بجنوب ألمانيا، قمة تبدأ اليوم الأحد في وقتٍ يعيش فيه العالم أزمات متعددة تطغى عليها الحرب في أوكرانيا مرورا بقضايا المناخ وصولا إلى الأمن الغذائي ولهيب التضخم.

يجتمع زعماء دول مجموعة السبع، أغنى دول العالم، في فندق قصر إلماو البافاري جنوب ألمانيا اليوم (الأحد 26 يونيوم حزيران 2022)، من أجل حضور اليوم الأول من القمة، التي تستمر ثلاثة أيام وستركز على تداعيات العدوان الروسي على أوكرانيا. ومن المقرر أن يلتقي زعماء بريطانيا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والولايات المتحدة في مقر انعقاد القمة بحلول وقت الظهيرة من أجل التشاور بشأن الاقتصاد العالمي، والبنية التحتية والاستثمار، علاوة على السياسة الخارجية والأمنية.

وتتولى ألمانيا رئاسة مجموعة السبع هذا العام، ويستضيف المستشار الألماني أولاف شولتس الرئيس الأمريكي جو بايدن من أجل عقد اجتماع ثنائي وذلك قبيل وقت قصير من الانطلاق الرسمي للقمة. وسيجري التركيز أيضا خلال القمة على عدة قضايا من بينها زيادة الضغط بشكل مشترك على روسيا، والدعم العسكري والإنساني لأوكرانيا، وتأثير الصراع في دفع أسعار الطاقة والغذاء للارتفاع بشكل حاد.

وذكّر المستشار الألماني شولتس بأنّ دعم أوكرانيا سيتطلّب “مثابرةً لأنّنا ما زلنا بعيدين” عن حصول مفاوضات سلام بين كييف وموسكو. من جهته، حذّر الأمين العام للحلف الأطلسي ينس ستولتنبرغ من أنّ الحرب في أوكرانيا قد تستمرّ “سنوات”. أمّا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الذي يُخاطب قادة مجموعة السبع الاثنين عبر الفيديو، فسيُطالب مجدّدًا بإرسال أسلحة ثقيلة إلى بلاده، بعد سيطرة الروس على سيفيرودونيتسك (شرق).

أما الرئيس بايدن فسيسعى لإقناع حلفائه بأنّ مقارعة روسيا والتصدّي للصين هدفان متكاملان وغير متعارضين، حسبما قال منسّق التواصل الاستراتيجي في البيت الأبيض جون كيربي.

من جهته، أكّد مسؤول كبير في البيت الأبيض أنّ قمّة مجموعة السبع يجب أن تتوصّل إلى “مجموعة مقترحات ملموسة لزيادة الضغط على روسيا وإظهار دعمنا الجماعي لأوكرانيا”. ولم يُفصّل المسؤول هذه الإجراءات المحتملة، في حين أنّ الدول الغربيّة سبق لها اتّخاذ قرارات بشأن جوانب عدّة من العقوبات ضدّ نظام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

بعد فرضها قيودا على النساء.. واشنطن تعلن عقوبات جديدة على “طالبان”

  RT : أعلنت واشنطن عن قيود جديدة على منح التأشيرات لأفراد حركة “طالبان”، ردا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *