وزيرة الداخلية الإسرائيلية : ندعم سيادة المغرب على الصحراء الغربية

القدس العربي :

الرباط: أكدت وزيرة الداخلية الإسرائيلية أيليت شاكيد، الثلاثاء، دعم تل أبيب لسيادة المغرب على الصحراء الغربية.

جاء ذلك في تصريح صحافي أدلت به الوزيرة عقب مباحثات أجرتها مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، في الرباط، نشرته وكالة المغرب الرسمية.

وقالت شاكيد إن “إسرائيل تؤكد دعمها لسيادة المغرب على إقليم الصحراء”. وأضافت أن المباحثات مع بوريطة تناولت كذلك العلاقات الثنائية الوثيقة والمشاريع المشتركة التي سينجزها الطرفان.

 

وفي وقت سابق الثلاثاء، التقى وزير الداخلية المغربي عبد الوافي لفتيت مع شاكيد، وبحثا تطوير آليات التشاور بشأن مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.

والإثنين، بدأت شاكيد زيارة رسمية إلى المغرب، غير محددة المدة.

وفي 10 ديسمبر 2020، أعلن المغرب وإسرائيل استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، بعد توقفها عام 2000، وسط رفض من هيئات وأحزاب مغربية.

وفي 22 من الشهر ذاته، وقّعت الحكومة المغربية “إعلانا مشتركا” مع إسرائيل والولايات المتحدة، خلال أول زيارة لوفد رسمي إسرائيلي أمريكي للعاصمة الرباط.

وتصر الرباط على أحقيتها في الصحراء، وتقترح كحل للقضية حكماً ذاتياً موسعاً تحت سيادتها، بينما تطالب جبهة “البوليساريو” بتنظيم استفتاء لتقرير مصير المنطقة، وهو طرح تدعمه الجزائر التي تأوي نازحين فارين من الإقليم بعد استعادة المغرب له إثر انتهاء الاحتلال الإسباني.

(الأناضول)

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

بالصور – مشروع “مانهاتن النيل”.. هل هو رؤية جديدة للقاهرة؟

DW : “مانهاتن النيل” مخطط للحكومة المصرية تسعى لتنفيذه في جزيرة الوراق النيلية بالقاهرة. ولهذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.