مقتل كاهنين يسوعيين في المكسيك

 RT :

أعلنت جمعية يسوع المكسيكية، اليوم الثلاثاء، أن كاهنين يسوعيين قتلا في كنيستهما شمال البلاد بجريمة نسبها الرئيس أندريس مانويل لوبيز أوبرادور لأوساط “الجريمة المنظمة”.

وقالت الجمعية في بيان بعد جريمة القتل المزدوجة في ولاية تشيواوا “ندين قتل أخوينا خافيير كامبوس موراليس وخواكين سيزار مورا سالازار”، مطالبة بـ”إحقاق العدالة واستعادة الجثمانين اللذين خطفا من الكنيسة على أيدي مسلحين”.

وأكد لوبيز أوبرادور وقوع الجريمة عندما دخل مسلحون الكنيسة لملاحقة أشخاص آخرين كانوا على ما يبدو يبحثون عن ملجأ، مشيرا إلى أن عدة بلدات في سييرا دي تشيواوا عرضة “للجريمة المنظمة”.

وأضاف “يبدو أن لدينا معلومات عن الأشخاص المسؤولين عن هذه الجريمة”.

يقول خبراء إن جبال تشيواوا هي مسلك لتهريب المخدرات إلى الولايات المتحدة، تتنازع السيطرة عليه عصابات المخدرات.

وطالبت جمعية يسوع “بإجراءات حماية” لأن هذه الجرائم ليست “معزولة” إذ “كل يوم يُقتل رجال ونساء بشكل تعسفي”.

في ولايتي ميتشوكان(غرب) وغيريرو(جنوب)، يعول بعض رجال الدين على الحوار مع تجار المخدرات لضمان أمن هذه المناطق.

وقد قتل ثلاثون كاهنا في العقد الماضي في المكسيك، وفقا لمنظمة Centro Católico Multimedial غير الحكومية.

المصدر: “أ ف ب”

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

أفغانستان : أربعة قتلى في تفجير قرب مسجد في كابول بعد صلاة الجمعة

فرانس 24 : ا ف ب : 23/09/2022  : دخان يتصاعد من موقع حصل فيه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.