وقالت الشرطة في مدينة راسين الواقعة على ضفاف بحيرة ميشيغان “أطلِقت أعيرة نارية عدة” في المقبرة الساعة 14,26 بالتوقيت المحلي (19,26 ت غ).

أسفر إطلاق النار عن إصابة خمسة أشخاص، ووقع خلال جنازة رجل قتلته الشرطة في مايو، وفق ما قالت عائلته لقناة “تي إم جاي 4” موضحة أن بين الجرحى أقارب للراحل.

وقُتل الشاب الأسود داشونتاي كينغ (37 عاما) برصاص الشرطة في 20 مايو أثناء هروبه من عناصر أمن شاهدوه يحمل مسدسا.

حصلت وقائع الخميس غداة إطلاق نار في مستشفى في تولسا بولاية أوكلاهوما (جنوب شرق) أسفر عن مقتل أربعة أشخاص، وبعد أقل من عشرة أيام على مذبحة راح ضحيتها 19 طفلاً ومعلمتان في مدرسة في يوفالدي بولاية تكساس.

منذ مذبحة يوفالدي، وقع أكثر من عشرين حادث إطلاق نار سقط خلاله كثير من الضحايا في الولايات المتحدة، وفق منظمة “غان فايولنس آركايف”.