أخبار عاجلة

الولايات المتحدة.. سلطات أوكلاهوما تعلن مقتل شخص وإصابة 7 آخرين في إطلاق نار بمهرجان … ووزارة العدل الأمريكية : سنراجع رد الشرطة على إطلاق نار بتكساس

 RT :

الولايات المتحدة.. سلطات أوكلاهوما تعلن مقتل شخص وإصابة 7 آخرين في إطلاق نار بمهرجان

قالت سلطات أوكلاهوما إن شخصا قتل وأصيب سبعة في إطلاق نار وقع في وقت مبكر يوم الأحد، في مهرجان في الهواء الطلق في شرق الولاية.

وذكر أحد شهود العيان أن الأشخاص فروا مذعورين بحثا عن ساتر من الرصاص.

وقال مكتب تحقيقات ولاية أوكلاهوما في بيان إن مراهقين من بين المصابين في فعالية يوم الذكرى بالقرب من بلدة تافت.

وأفاد بأن شهودا ذكروا أن جدالا سبق إطلاق النار بعد منتصف الليل، مضيفا أنه لم يجر إلقاء القبض على أحد.

ولم يذكر المكتب أي تفاصيل أخرى بشأن الحادث أو حالة المصابين.

وحضر نحو 1500 شخص الفعالية في تافت، والتي عادة ما لا يتجاوز عدد سكانها بضع مئات.

المصدر: أ ب

RT

وزارة العدل الأمريكية : سنراجع رد الشرطة على إطلاق نار بتكساس

وزارة العدل الأمريكية: سنراجع رد الشرطة على إطلاق نار بتكساس

وزارة العدل الأمريكية: سنراجع رد الشرطة على إطلاق نار بتكساس

 

أعلنت وزارة العدل الأمريكية، يوم الأحد، أنها ستراجع استجابة قوات إنفاذ القانون لواقعة إطلاق النار في يوفالدي بولاية تكساس، والتي أسفرت عن مقتل 19 طالبا ومعلمين اثنين.

وتأتي المراجعة في خضم تصاعد ضغوط وتساؤلات حول المعلومات المتناقضة وأحيانا المغلوطة حول ما حدث في إطلاق النار الثلاثاء الماضي في مدرسة “روب” الإبتدائية وكيفية استجابة الشرطة لها.

وقال أنتوني كولي، المتحدث باسم وزارة العدل، إن المراجعة ستتم بأسلوب عادل وحيادي ومستقل، وأن النتائج ستعلن.

وصرح مسؤولون بأن المراجعة تجري بناء على طلب من عمدة يوفالدي.

وأفاد كولي في بيان بأن هدف المراجعة هو “تقديم تقرير مستقل حول تصرفات واستجابة عناصر إنفاذ القانون في ذلك اليوم، وتحديد الدروس المستفادة وأفضل الممارسات لمساعدة عناصر الطوارئ على الإستعداد والإستجابة لأحداث إطلاق النار النشطة”.

ويتولى مكتب خدمات الشرطة المجتمعية التابع للوزارة هذه المراجعة.

وإجراء مراجعات كهذه نادر إلى حد ما ومعظم التقارير التي تصدر عقب إطلاق نار عادة ما تكتبها وكالات إنفاذ القانون المحلية أو مجموعات خارجية.

وكشفت السلطات يوم الجمعة عن أن الطلاب والمعلمين اتصلوا بخط الطوارئ الخط الساخن “911” مرارا طلبا للمساعدة، حتى بعدما طلب قائد الشرطة من أكثر من عشرة من عناصره الانتظار في إحدى ردهات المدرسة.

وأفاد المسؤولون بأن قائد الشرطة كان يعتقد أن المشتبه به تحصن داخل فصل دراسي مجاور وأنه لم يعد هناك هجوم نشط.

وتسبب تلك التصريحان في مزيد من الحزن، وأثارت تساؤلات جديدة حول ما إذا كان المزيد من الأرواح قد فقدت لأن عناصر الشرطة لم يتحركوا بشكل أسرع لإيقاف المسلح، الذي لقي حتفه في النهاية على يد عناصر وحدة حرس الحدود التكتيكية.

المصدر: أ ب

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

مصر : حريق في كنيسة الأنبا موسى الأسود بكرداسة.. “الداخلية المصرية” تنفي

العين الإخبارية : الثلاثاء 2022/8/16 02:03 ص  أبوظبي حريق في كنيسة الأنبا موسى الأسود بكرداسة.. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.