تبادل احتجاز ناقلات نفط بين إيران واليونان… وأثينا تندد بـ«أعمال القرصنة»

القدس العربي :

طهران ـ الأناضول: تحفظ الجيش الإيراني،أمس الجمعة، على ناقلتيّ نفط ترفعان العلم اليوناني، عقب احتجاز أثينا ناقلة نفط إيرانية والسماح للولايات المتحدة بمصادرة نفطها الخام.
وأكد الحرس الثوري الإيراني، في بيان على موقعه الإلكتروني، قيام الجيش بالتحفظ على ناقلتيّ نفط يونانيتين في مياه الخليج.
وأرجع الجيش هذه الخطوة إلى ارتكاب الناقلتين “خروقات وانتهاك القواعد البحرية”، حسب المصدر ذاته.
ولم يشر الحرس الثوري في بيانه إلى قيام اليونان قبل يومين، باحتجاز ناقلة نفط إيرانية والسماح للولايات المتحدة بمصادرة نفطها الخام.
وفي وقت سابق من اليوم، كانت وكالة “نور” التابعة للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، كشفت عن قيام الجيش بالتحفظ على ناقلتيّ النفط اليونانيتين “دلتا بوسيدون” و”برودنت وورير” .
وقالت إن التحفظ على الناقلتين جاء على خلفية قرار طهران باتخاذ “إجراءات عقابية” ضد اليونان بعد أن احتجزت ناقلة نفط إيرانية وسمحت للحكومة الأمريكية بمصادرة نفطها الخام.
وفي السياق، طالبت الخارجية اليونانية طهران بالإفراج “الفوري” عن الناقلتين وطاقمهما.
وقالت في بيان إنها اتخذت “موقفا قويا” تجاه السفير الإيراني في أثينا إثر “التحفظ العنيف على سفينتين ترفعان العلم اليوناني” في مياه الخليج، دون الكشف عن طبيعة الإجراء، حسبما نقلت وكالة “أسوشيتيد برس” .
وأوضحت الوزارة اليونانية أن ما أقدم عليه الجيش الإيراني “يرقى فعليا إلى مستوى أعمال القرصنة”.
وتابعت: “هذه الممارسات ستكون لها عواقب سلبية بشكل خاص على العلاقات الثنائية بين اليونان والاتحاد الأوروبي، باعتبار اليونان أحد أعضائه”.
وجاء في البيان أن “مروحية إيرانية هبطت في وقت سابق من اليوم على سطح الناقلة دلتا بوسيدون التي ترفع العلم اليوناني في المياه الدولية على بعد حوالى 22 ميلا بحريا قبالة سواحل إيران”. وقالت الخارجية اليونانية إنه بعد هبوط تلك المروحية “أخذ مسلحون طاقم الناقلة أسيرا”، مضيفة أن اثنين من اليونانيين كانا من بين الطاقم.
وأضافت أنه “تم الإبلاغ عن حادث مماثل لسفينة أخرى ترفع العلم اليوناني كانت تقل سبعة مواطنين يونانيين بالقرب من الساحل الإيراني”.
بدورها، أعلنت البحرية الأمريكية، في بيان، أنها بدأت التحقق من التقارير والمعلومات المتعلقة باحتجاز الجيش الإيراني ناقلتيّ نفط يونانيتين.
وقالت إن الواقعة جاءت في أعقاب تهديد طهران باتخاذ “إجراءات عقابية” ضد اليونان على خلفية اتهام أثينا باحتجاز ناقلة نفط إيرانية بتنسيق أمريكي.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

الجيش الإسرائيلي يجدد القصف على غزة

 RT : جدد الجيش الإسرائيلي القصف على قطاع غزة، واستهدف موقعا جنوب القطاع، ودراجة نارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.