مبروك عطية : ليس واجبا على الزوج استئذان زوجته من أجل التعدد

RT :

رد الدكتور مبروك عطية العميد السابق لكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر في مصر على سؤال “هل يجب على الزوج استئذان زوجته في التعدد وماذا عليه لو تزوج ولم يخبرها؟”.

قال مبروك عطية خلال برنامج “يحدث في مصر” على “إم بي سي مصر”: “هناك فرق بين الإعلام والاستئذان، فالزوج ليس عليه أن يستأذن زوجته من أجل الزواج بثانية”.

وأضاف “الاستئذان ليس بواجب لكن إعلامها واجب، وذلك لما يترتب على إعلامها من حرية اختيار الحياة بعد أن علمت، فممكن يعجبها الوضع فتستمر معه وممكن لا يعجبها الوضع فلا تريد الاستمرار، فلا إكراه في الدين ولا إكراه في الحياة”.

وتابع مبروك عطية قائلا: “عدم إخبارها يعتبر نوعا من الغش”.

وأردف قالئلا: “ولو الزوج مأخبرش أو أعلم زوجته سيكون الزواج سري، والزواج السري حرام”.

وصرح عطية: “مش مطلوب منك تلف بعربية وتعلن إنك تزوجت أمس، لكن لابد أن يكون المحيطين بك علما ومن لهم علاقة بك عارفين، حتى لا يكون الزواج سريا أو مخفيا”.

المصدر: موقع “القاهرة 24” المصري

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

قمة متوقعة بين اسرائيل وزعماء دول عربية مطبعة

شفقنا : 5 أغسطس 2022 كشفت صحيفة “إسرائيل اليوم” عن اتصالات تجريها تل أبيب من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.