مصر : مقتل 6 عسكريين بهجوم إرهابي في رفح الجيش يصفي 10 مسلحين إرهابيين

مصر : مقتل 6 عسكريين بهجوم إرهابي في رفح الجيش يصفي 10 مسلحين إرهابيين

  • 11-05-2022 | 19:26

في هجوم هو الثاني في أقل من أسبوع، قتل ضابط وخمسة مجندين بالجيش المصري إثر هجوم لعناصر تكفيرية مسلحة، على نقطة عسكرية شمال مدينة رفح فجر يوم الأربعاء، وتقع المدينة شمالي شرق شبه جزيرة سيناء، بينما وقع هجوم السبت الماضي على محطة رفع مياه شرقي الجزيرة المصرية.

وقالت مصادر أمنية إن الهجوم استهدف ثلاثة أكمنة بشكل متزامن، في منطقة مربعة سليم في رفح المصرية، وردت قوات الجيش المصري بمقاومة الهجوم ومطاردة العناصر الإرهابية، وتم فصل شبكات الاتصال عن مدن شمال سيناء، بينما حلقت المقاتلات المصرية في شمال سيناء بحثا عن التكفيريين، ولم يعلن المتحدث العسكري عن تفاصيل العمليات حتى عصر اليوم

ونشرت صفحة «اتحاد قبائل سيناء» على فيسبوك، فيديو قالت إنه «لمتابعة جوية لعملية التطهير التي يخوضها أبطال اتحاد قبائل سيناء، وأبطال القوات المسلحة في مربع سليم، أحد معاقل الإرهاب والتكفير في منطقة مربع سليم إحدى أخطر المناطق الإرهابية».

وقالت مصادر مطلعة إن الجيش المصري نجح في قتل عشرة إرهابيين خلال المواجهات شمال سيناء، وتواصلت عمليات التمشيط حتى وقت متأخر من مساء اليوم.

الجريدة الكويتية

وأشارت مصادر محلية إلى أن الهجوم المسلح استهدف نقطة لحرس الحدود بالفوج الأول غرب رفح، بمحافظة شمال سيناء، شمال شرقي مصر.

ومن بين القتلى، النقيب “أحمد بسيوني أبوالخير” الدفعة 110 حربية، بحسب “مؤسسة سيناء لحقوق الإنسان”(مستقلة)، التي قدرت عدد القتلى بـ6 عسكريين بينهم ضابط.

ولم يصدر عن المتحدث العسكري المصري أي تعليق على الهجوم، كما لم تعلن بعد أي جهة مسؤوليتها عنه.

وجاء الهجوم بعد أيام من مقتل ضابط مصري و10 جنود، وإصابة 5 أفراد، في هجوم على نقطة مياه، شرقي قناة السويس، بمحافظة شمال سيناء، السبت الماضي.

ولاحقا، أعلن فرع تنظيم “الدولة الإسلامية”، المتمركز في شمال سيناء (ولاية سيناء)، مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف كمين منطقة الطاسة بمدينة (القنطرة شرق) غربي سيناء.

وتعد حصيلة الهجوم، هي الأكبر منذ سنوات، عندما استهدف هجوم بسيارات ملغومة وقذائف كمين “الصفا” العسكري بمدينة العريش، في مارس/آذار 2016، ما أسفر عن مقتل 18 من قوات الأمن بينهم ضابطان، بحسب إحصاء رسمي.

وكثيرا ما تتعرض كمائن الجيش والشرطة في سيناء، لهجمات، متزامنة مع العطلات الرسمية، وإجازات الأعياد، رغم شن الجيش المصري العملية “سيناء 2018” لبسط سيطرته على شبه الجزيرة المصرية.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز

بعد هجوم غرب سيناء ..الجيش المصري يقتل 10 داعشيين في رفح

العربية  :

يواصل الجيش المصري عمليات تمشيط واسعة النطاق في مناطق رفح والشيخ زويد لملاحقة كافة العناصر المسلحة

 القاهرة – أشرف عبد الحميد
قتل الجيش المصري 10 عناصر من تنظيم داعش خلال مداهمات في سيناء.

ووفق ما ذكرته مصادر لـ “العربية.نت”، فإن الجيش شن مداهمات على عدة مناطق بسيناء، وتمكن من تصفية 10 داعشيين خلال اشتباكات جرت عند ساحل البحر بمدينة رفح، ويواصل الجيش عمليات تمشيط واسعة النطاق في مناطق رفح والشيخ زويد لملاحقة كافة العناصر المسلحة.

ويأتي ذلك بعد أيام من إحباط الجيش لهجوم إرهابي على إحدى محطات رفع المياه بمنطقة غرب القناة.

وذكر المتحدث العسكري أن مجموعة من العناصر التكفيرية قاموا بالهجوم على نقطة رفع مياه غرب سيناء وتم الاشتباك والتصدى لهم من العناصر المكلفة بالعمل في النقطة، ما أودى بحياة ضابط و10 جنود، وإصابة 5 أفراد.

وأضاف المتحدث أنه يجري حاليا مطاردة العناصر الإرهابية ومحاصرتهم في إحدى المناطق المنعزلة في سيناء.

وعقب الهجوم، أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن الحادث الإرهابي في غرب سيناء لن ينال من عزيمة الدولة المصرية أو الجيش المصري في حربهما ضد الإرهاب.

وقال في تدوينة على مواقع التواصل إن أبناء مصر من المخلصين يلبون نداء وطنهم بكل شجاعة وتضحية، مستمرين في إنكار فريد للذات وإيمان لن يتزعزع بعقيدة صون الوطن.

العربية

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

قتيل وجرحى في هجوم بسكين داخل نزل للاجئين بألمانيا

 DW : قالت مصادر أمنية إن شابًا يبلغ من العمر 31 عامًا طعن عدة أشخاص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.