مقتل مصور في وكالة رويترز في أفغانستان

 راي اليوم :

كابول-(أ ف ب) – قتل المصور في وكالة رويترز دانيش صديقي الجمعة أثناء تغطيته معارك بين قوات الأمن الأفغانية ومقاتلي طالبان قرب معبر حدودي مع باكستان، كما أفادت الوكالة نقلا عن مسؤول في الجيش الأفغاني .

وأوضح المسؤول لرويترز أن القوات الأفغانية كانت تقاتل لاستعادة معبر سبين بولداك عندما قتل صديقي وضابط في القوات الأمنية في تبادل لإطلاق النار.

وذكرت الوكالة أن صديقي، وهو هندي، انضم إلى القوات الأفغانية الخاصة في قندهار هذا الأسبوع.

وقال رئيس وكالة رويترز مايكل فريدنبرغ ورئيسة التحرير أليساندرا غالوني في بيان “نسعى للحصول على مزيد من المعلومات بشكل عاجل بالتعاون مع السلطات في المنطقة”.

وأضاف البيان “كان دانيش صحافيا بارزا وزوجا وأبا مخلصا وزميلا محبوبا جدا. أفكارنا مع أسرته في هذا الوقت العصيب”.

وأوضحت رويترز أن صديقي أبلغ في وقت سابق عن إصابته بشظية في ذراعه أثناء تغطيته المعارك.

وقد حصل على العلاج وكان يتعافى عندما انسحب مقاتلو طالبان من المعارك في سبين بولداك.

وقالت الوكالة إنها لم تتمكن من التحقق من التفاصيل بشكل مستقل.

وكان صديقي جزءا من فريق تشارك جائزة بوليتزر للعام 2018 للتصوير الفوتوغرافي لتوثيقه أزمة لاجئي الروهينغا.

وتابعت الوكالة أنه يعمل معها منذ العام 2010 غطى خلال ذلك الوقت حروبا في أفغانستان والعراق وأزمة لاجئي الروهينغا واحتجاجات هونغ كونغ وزلازل النيبال.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها .

شاهد أيضاً

قتيل وجرحى في هجوم بسكين داخل نزل للاجئين بألمانيا

 DW : قالت مصادر أمنية إن شابًا يبلغ من العمر 31 عامًا طعن عدة أشخاص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.