أخبار عاجلة

فهرست المقدمة لأول تفسير للقرآن الكريم على الكلمة

مركز القلم للأبحاث والدراسات :

قيل في ذلك العمل أنه عمل علمي  غير مسبوق وقيل فيه على غير الحقيقة أنه معجم فكان ردنا أن المعجم كلمات كل مادة منفصلة عن سابقتها ولاحقتها وكتابنا ليس كذلك بل كل كلمة واين وردت في كتاب الله تعالى لبيانها وترابطها بالتي قبلها وبعدها في حبل عبارة عن حروف وكلمات وآيات وسور مترابطة في حبل بين الأرض والسماء قال تعالى فيه { واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا } وهذا الحبل  طرفه عند الله تعالى وطرفه بأيدي البشر  فمن أراد الله تعالى ورضاه فليتولاه دون المخلوقين ويتولى رسوله (صلى الله عليه )  وأهل بيته (عليهم السلام)

فهرست مقدمة

 التفسير الأول في العالم على الكلمة

 المقدمة :

 الفصل الأول :

 ماهو تفسير النبأ العظيم أو تابوت السكينة

 الفصل الثاني :

 تبديل الدين بين ورثة الوحي الحقيقي من أهل بيت النبي (ع) و القائلين بالراي في مقابل النص باعتبارهم خلفاء للنبي (ص) رغم استبعادهم كل بني هاشم و عبد المطلب من كل مناصب الدولة حتى استضعفهم الناس إلى الآن :

1 – أثبات الكتابة و نقل الإمام علي (عليه السلام) من رسول الله صلى الله عليه وآله و بعض الصحابة.

2 – مصحف أعلم أمة محمد (صلى الله عليه وآله) وأحفظها لكتاب الله وهو الإمام علي (عليه السلام) :

– ما هي ميزات مصحف علي  ابن ابي طالب عليه السلام ؟

3 – مرجعية الإمام علي (عليه السلام) في التفسير ونبوءة رسول الله صلى الله عليه وآله بقتاله على التأويل الصحيح للقرآن الكريم .

4 –  حرق الخلفاء للمصاحف ومنع تدوين حديث رسول الله (صلى الله عليه وآله).

– منع التدوين .

– لجنة جمع القرآن في العهد العثماني وتوقيته .

– من هو زيد بن ثابت الذي جمع القرآن في وجود أول المسلمين بعد رسول الله وهو الإمام علي وأهل البيت (ع) وابن مسعود سادس المسلمين إسلاماً وماذا قيل فيه .

– منع تدوين الحديث فتح باب الإختلاف و التقول في كتاب الله بغير علم .

– تدوين السنة بعد نيف ومائة عام من موت رسول الله صلى الله عليه وآله أدخل المكذوبات والإشتباه في حديث رسول الله صلى الله عليه وآله من طائفة جمعت كل شيئ كحاطب ليل باستثناء مناقب أهل بيت النبي وطائفة تولت أهل بيت النبي (ع)  وقتل الملايين في سبيلهم بالعصر الأموي و العباسي  .

وبالتالي وراثة الوحي بين فريقين أهل بيت النبي (ع) وخصومهم الذي اعتبروا أنفسهم ورثة للوحي وأن كلامهم له قدسة استخلاف النبي (صلى الله عليه وآله) .

– قبول الدستور القرآني مجرداً بلا تفسير لفتح باب التقول على الله تبارك وتعالى بغير علم .

 5 – تبديل الدين بحصار أهل بيت النبي(عليهم الاسلام) واستبعادهم من كل مناصب الدولة بعد منع تدوين حديث جدهم وحرق المصاحف ورفض مصحفهم وفيه تفاسير النبي (صلى الله عليه وآله) مع فتح باب تقولهم في الدين بالرأي .

6 – تقديس البعض لنفسه دفعه للإجتهاد بالرأي في مقابل النص القرآني وذلك على اعتبار أن النبي (صلى الله عليه وآله)  كان مجتهداً وهم ورثته في ذلك فأدخلوا الأمة في لغط واختلاف إلى يومنا هذا وإلى أن يشاء الله تعالى .

 الفصل الثالث :

 اختلاف المفسرون بناءاً على ما ورثوه من اختلافات بين الصحابة و التابعين في مقابل تراث أهل بيت النبي (عليهم السلام)  الموروث عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) ثم الإمام علي (عليه السلام) فانقسمت أفهام الأمة حول كل العلوم الشرعية بدءاً بالتفسير وانتهاءاً بالفقه  و قد انقسمت الأمة في بيانها لكتاب الله تعالى إلى عدة أقسام وهى :

1 – آيات متفق علي فهمها فهما صحيحا بين جموع المسلمين .

2 – آيات تم تفسيرها خطأ على غبر مراد الله تعالى وهم لا يعلمون بغير قصد و لكن نتيجة نقولات خاطئة أجيال بعد أجيال .

3-آيات قرآنية تم تبديل معناها عن عمد وسوء طوية وحرباً لأهل بيت النبي عليهم السلام وهذا نوع من أنواع تحريف الكلم عن مواضعه  .

4- آيات يتم استخدامها والإستشهاد بها في غير موضعها بحجيتها كدليل على صحة القياس .

5-  آيات جهل الصحابة والسلف والخلف معناها فقالوا فيها الله أعلم .

6- آيات سكتوا عنها لمخالفتها أو تعارضعا مع مذهب المفسر :

7- فشلوا في الموائمة بين آيات ظنوا أنها مختلفة مع بعضها البعض .

8 –  بعض ألفاظ القرآن الكريم منقولة عن معناها لم يعلمها إلا أئمة أهل البيت (عليهم السلام) ولم يفهمها الكثير ومن فهمها لم يعلم ما هى هذه الألفاظ وأين هى :

9 – آيات اختلف في فهمها التابعين بناءاً على ما ورثوه من  أسباب نزول مكذوبة أو صحيحة على حسب هوى التابعي .

 

الفصل الرابع :

 

 أقسام ومناهج تفسير القرآن الكريم .

أنواع التفاسير  في أمة المسلمين

  • التفسير بالمأثور أو بالرواية .
  • أسباب ضعف التفسير بالمأثور .

– نقد مصطلح التفسير المأثور .

– كيف نعرِّف ونفهم مصطلح “التفسير بالمأثور .

– أحسن طرق التفسير  .

– أثر الوضع في التفسير .

– أهم  التفاسير بالمأثور أو بالرواية .

– مظان التفسير بالمأثور في غير المصنفات الخاصة به (الجمع بين الرواية والدراية) :

2- التفسير بالدراية أو بالرأي :

– أبرز المصنفات في التفسير بالرأي المحمود

3-  تفسيرات المنهج العقلي :

4- تفسيرات المنهج الأدبي  :

5- تفسيرات المنهج اللغوي :

6- التفسير البلاغي :

7- التفسير التحليلي :

8- تفسيرات المنهج  الفقهي :

9 –  تفسير المنهج الهدائي :

10-  تفسير المنهج المقارن :

11 – تفسير المنهج الحركي :

12-  تفسير المنهج الكلامي :

13-  لتفسير المنهج الإشاري :

14- تفسير المنهج الصوفي :

15-  تفسير المنهج الموضوعي للقرآن :

16 – تفسير المنهج الباطني والفلسفي :

17- تفسيرات المنهج العلمي :

الفصل الخامس :

عصر العلم والجامعات والمدارس الإسلامية ثم زمن الإنهيار الكبير ببروز جماعات إسلامية كل هدفها هدم المقدسات وقتل المخالفين كفراً على أن ذلك هو التوحيد الخالص :

أولاً :

– عصر دروس وحلق العلم بالمساجد ودورها في تلقي العلوم حتى عصر الكتاتيب .

ثانياً :

  عصر الجامعات الإسلامية .

1- جامعة الزيتونة .

2- جامعة القرويين .

3 – الجامع الأزهر .

4- حوزة النجف .

ثالثاً :

عصر  ظهور المدارس الإسلامية في العالم الإسلامي

رابعاً :

– محمد علي والأزهر  :

1- منصب المفتي الذي الذي تم اخترعة ليتصارع مع شيخ الأزهر و يبث الخلاف بينهما لتشتيتهما والسيطرة عليهما فما أحله هذا يحرمه ذلك   :

2- رواق الحنابلة في الأزهر للوهابية في زمن محمد علي ليبث الخلاف بين مشايخه .

3 – نزع أوقاف الأزهر لشل حركتة ولجم  رجاله وليتصارع الثلاثة فيما بعد على الفتوى و الإمامة والمساجد .

خامساً :

– بداية عصر الجمعيات الإسلامية ثم الجماعات الإسلامية المنافسة لدور الأزهر والجامعات الإسلامية  .

1- مدرسة الرأي التي تسبب نزول غضب الله تعالى .

2-  لماذا سلف ولا يمكن الجزم بصلاحهم كما في كتاب الله تعالى .

3- الإختيار الإلهي للسلف الصالح وهم الأنبياء وأهل بيت النبي ذريتهم في القرآن الكريم  .

 

الفصل السادس :

 

تفسير النبأ العظيم أو تابوت السكينة

  • لماذا ترتيب المصحف على أولية النزول في بيان القرآن الكريم .
  • شهادة التاريخ والواقع القرآني
  • النتائج الواقعية لقرآنية لمصحف عثمان .
  • الترتيب كما جاء في كتب التفسير وعلوم القرآن .
  • فائدة البيان على التنزيل .
  • لماذا “النبأ العظيم الذي فيه مختلفون”.
  • و لماذا تابوت السكينة .
  • ما يتميز به تفسر النبأ العظيم دوناً عن بقية التفاسير .

9- استحالة تكرار هذا العمل لأرتباطه بكلمات القرآن الكريم فلن يأتي بعد ذلك إلا عملاً مكرراً .

10- كشف هذا التفسير بالتفصيل صعود الإنسان إلى السماء في زمن الدجال الأكبر والمادة التي ستصنع منها هذه المراكب وأنها ستكون باباً من العذاب الشديد سيفتحه الله تعالى على البشرية بظلمهم .

11- مثال من أوائل سورة الإسراء  .

12- يوضح في آيات عديدة صورة دراسية شاملة عن مستقبل هذه الأمة وما ستتعرض له من محن لسفكهم دماء أهل البيت كما فعلت الأمم من قبل فإما ولاية الله الحق ونصرة أهل بيت نبيهم (عليهم السلام) أوإبادتهم واستبدال غيرهم إذا حل بهم زمان العذاب الثاني .

13- دعاء اسم الله الأعظم المستخرج من لفظ الجلالة المجرد في آية الكرسي من السورة التبي يذكر فيها البقرة .

 

 

 

 

 

 

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها .

شاهد أيضاً

مقدمة تفسير النبأ العظيم على الكلمة

مركز القلم : المقدمة صيغة بي دي إف : مقدمة تفسير النبأ العظيم أو تابوت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.