ترامب يذكر أحد منجزاته : ساهمت في فوز آبي أحمد بجائزة “نوبل” هل لمحاولاته قطع النيل على مصر ؟!!

 سبوتنك :

REUTERS :

ترامب : ساهمت في فوز آبي أحمد بجائزة “نوبل”

أحدث مقطع مصور حديث للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، حيرة داخل إثيوبيا، أكد فيه أنه ساهم في فوز رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، بجائزة “نوبل” للسلام، بعد أن “عقد صفقة” لإنقاذ البلاد.

فيما لم يذكر ترامب في كلمته، التي ألقاها، أمس الخميس، خلال تجمع حاشد في الولايات المتحدة، اسم رئيس الوزراء الإثيوبي، ولكنه قال: “لقد عقدت صفقة، لقد أنقذت بلدا، وسمعت أن رئيس تلك الدولة يحصل الآن على جائزة نوبل للسلام عن دوره في إنقاذ بلاده، هل لي دور في هذا؟ نعم، ولكن هكذا تجري الأمور”.

Aaron Rupar

@atrupar

“Oh, they have some bad ones here tonight. There are some really bad ones, some really sick ones.” — Trump’s smears of the assembled media are off the rails

فيديو مُضمّن

Aaron Rupar

@atrupar

“I made a deal, I saved a country, and I just heard that the head of that country is now getting the Nobel Peace Prize for saving the country. I said, ‘what, did I have something do with it?'” — Trump whines about not having a Nobel Peace Prize

فيديو مُضمّن

٩٦١ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

ولم يعلق مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، اليوم الجمعة، على تصريحات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

ونال آبي أحمد، جائزة “نوبل”، لعقده السلام مع إريتريا، التي ظلت منافسة لإثيوبيا منذ فترة طويلة، إلى جانب قيامه ببعض الإصلاحات في البلاد.

وخاض البلدان حربا حدودية دامية بين عامي 1998 و2000 أسفرت عن مقتل نحو 80 ألف شخص قبل أن يسود الجمود علاقتهما لنحو 20 عاما.

وأثارت تصريحات دونالد ترامب، حيرة العديد من الإثيوبيين، إذ فسر البعض حديثه عن الصفقة التي عقدها، بأنها التي عقدت مؤخرا مع إريتريا.

لكن صرح أحد كبار المسؤولين الإثيوبيين، لوكالة “أسوشيتيد برس” للأنباء، أن تصريحات ترامب تشير إلى منعه المزيد من التوترات بين إثيوبيا ومصر، بسبب أزمة سد النهضة.

وقال المسؤول بوزارة الخارجية الإثيوبية، الذي اشترط عدم نشر اسمه، لأنه غير مخول للتحدث إلى وسائل الإعلام في هذا الشأن، إن ترامب “كان يتحدث عن مصر وإثيوبيا”.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب لم يهنئ آبي أحمد رسميا بفوزه بجائزة “نوبل”، ولكن ابنته إيفانكا، التي تشغل منصب كبير مستشاريه، ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو، هنآه على الجائزة.

وكان ترامب صرح علنا في وقت سابق، أنه يستحق جائزة “نوبل” للسلام، بسبب جهوده لإقناع زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ، أون بالتخلي عن الأسلحة النووية.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها .

شاهد أيضاً

قوى سودانية : التطبيع مع اسرائيل صفقة مذلة وفرض بخبث على شعبنا

 شفقنا : اعتبرت القوى الشعبية لمقاومة التطبيع في السودان، أن صفقة التطبيع مع إسرائيل “مذلة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *