السفارة الاميركية : وجودنا العسكري في العراق هو لمواصلة القتال ضد داعش

السومرية :

 عتبرت السفارة الأمريكية في بغداد، الجمعة، أن الوجود العسكري لبلادها في العراق، هو لمواصلة القتال ضد عناصر تنظيم “داعش”.

وذكرت السفارة في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، ان “وجودنا العسكري في العراق هو لمواصلة القتال ضد داعش وكما قال الوزير الخارجية، نحن ملتزمون بحماية مواطنين الولايات المتحدة”.

وأضافت أن “العراقيين وشركائنا في التحالف، لا لبس فيما يتعلق بأهمية مهمة دحر تنضيم داعش في العراق، وفي هذا الوقت، سيكون أي وفد يتم إرساله إلى العراق مكرسًا لمناقشة أفضل السبل لإعادة الالتزام بشراكتنا الإستراتيجية – وليس لمناقشة انسحاب القوات، ولكن موقفنا المناسب من وجود قوة في الشرق الأوسط“.

وأكدت أنه “مع ذلك، هناك حاجة إلى إجراء محادثة بين الولايات المتحدة والحكومات العراقية، ليس فقط فيما يتعلق بالأمن، ولكن أيضاً حول شراكتنا المالية والاقتصادية والدبلوماسية”، مبينة :”نريد أن نكون صديقًا وشريكًا لعراق يتمتع بالسيادة والازدهار والاستقرار”.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها .

شاهد أيضاً

السفارة الفرنسية تتعرض للتخريب والحرق في بوركينا فاسو

 RT : هاجم متظاهرون في بوركينا فاسو، بعد الانقلاب العسكري، مبنى السفارة الفرنسية في بلادهم، وقاموا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.