قائد القوات الجوية بالحرس الثوري : لم نكن نريد قتل الجنود الأمريكيين في عين الأسد وأردنا ضرب المعدات

RT :

 AFP :

قال قائد القوات الجوية في الحرس الثوري الإيراني، الخميس، إن طهران لم تكن تسعى لقتل القوات الأمريكية في قاعدة عين الأسد وهدفها كان توجيه ضربة للمعدات العسكرية.

وقال علي حاجي زادة، قائد القوات الجوية، إن “الهجوم الصاروخي على قاعدة عين الأسد، على اعتبارها أهم قاعدة أمريكية في العراق، هو بداية لعمليات كبرى وتحرك سيستمر مستقبلا”.
وأضاف أن “لا شيء يمكن أن يعوض عن اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني حتى قتل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نفسه”.

وكشف حاجي زادة أنه “تزامنا مع الهجمات الصاروخية على قاعدة عين الأسد، نفذنا هجمات سيبرانية ضد أنظمة حاملات الطائرات الأمريكية”، مشيرا إلى أنه “تم تعطيل أنظمة طائرات استطلاع أمريكية تقوم بعمليات رصد”.

يتبع..

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها .

شاهد أيضاً

قوى سودانية : التطبيع مع اسرائيل صفقة مذلة وفرض بخبث على شعبنا

 شفقنا : اعتبرت القوى الشعبية لمقاومة التطبيع في السودان، أن صفقة التطبيع مع إسرائيل “مذلة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *