تعمل الحكومة على تكريس حكمها الاستبدادي في البلاد عبر تكميم الأفواه، وفي ضوء ذلك اعترفت وزارة الداخلية، اليوم الخميس، بإغلاق ١٠٠ موقع في تويتر و٣٣٠ على الفيس بوك.

وقال مدير قسم محاربة الشائعات في الوزارة العقيد “زياد محارب” في بيان، إنه “تم إغلاق١٠٠ موقع في تويتر و٣٣٠ موقع على الفيس بوك”.

وبين محارب أن “إغلاق المواقع تم بأسلوب التهكير من قبل العاملين في قسم الشائعات”.

وأضاف محارب أننا “نلتمس من المواطن عدم الانجرار وراء الأخبار التي تروج على مواقع التواصل، ونعول من وسائل الاعلام المقروء والمسموع والمرئي توخي الدقة والحذر واللجوء الى مصادر الأخبار الرسمية مثل إعلام الداخلية والدفاع ومركز الإعلام الامني”.

المصدر:وكالة يقين