الاتحاد الأوروبي يبدأ المواجهة الاقتصادية مع أمريكا بحزمة إجراءات جديدة

فلسطين اليوم :

أكدت مفوضة التجارة في الاتحاد الأوروبي سيسليا مالستروم انه”لا نريد أن نعاقب (الولايات المتحدة) لكن هذه هي النتيجة المؤسفة حيث ستضغط (الشركات المحلية) على الإدارة الأميركية لتنبهها بأن هذا أمرا غير مفيد للاقتصاد الأميركي”.

وقد تم البدء يوم الجمعة الماضي في تنفيذ حزمة الإجراءات التجارية التي أقرها الاتحاد الأوروبي ضد بعض المنتجات الأمريكية، ردا على فرض الولايات المتحدة في أيار/مايو الماضي رسوما جمركية على صادرات الصلب والألمنيوم الأوروبية.

ودخلت إجراءات الاتحاد الأوروبي ضد عدد من المنتجات الأمريكية على غرار “الجينز والويسكي والدراجات النارية”، حيز التنفيذ اليوم الجمعة بتوقيت بروكسل (22,00 ت غ). والتي جاءت ردا على فرض الولايات المتحدة في أيار/مايو رسوما جمركية على الصادرات الأوروبية من الصلب والألمنيوم.

والخميس، نشرت تلك التدابير في الجريدة الرسمية للاتحاد لتنفذ الجمعة لائحة المنتجات المشمولة برسوم إضافية بنسبة 25 بالمئة في الغالب.

وأعلنت مالستروم هذا الأسبوع أن “القرار الأحادي وغير المبرر للولايات المتحدة” بفرض تلك الرسوم الجمركية “لم يترك لنا من خيار آخر”. وتابعت “لا يمكن خرق قواعد التجارة الدولية دون رد فعل من جانبنا”. وأضافت مالستروم “إذا ألغت الولايات المتحدة رسومها الجمركية” فإن الإجراءات المضادة الأوروبية “ستلغى بدورها”.

وفي أيار/مايو، أعلنت واشنطن أنها ستفرض رسوما جمركية على مواد الصلب والألمنيوم المستوردة من الاتحاد الأوروبي والمكسيك وكندا. وتعهدت الدول الأوروبية بالرد الفوري، فيما أعلنت المكسيك أنها ستتخذ إجراءات تجارية “مماثلة” في مواجهة هذه الرسوم.

وقرار ترامب فرض تلك الرسوم جاء في إطار إجراءات الحمائية التجارية الأمريكية، متجاهلا بذلك التحذيرات من حرب تجارية عالمية واحتجاجات حلفائه في أوروبا وفي الداخل.

وكانت قد أعلنت المفوضية الأوروبية للتجارة في حينه، أنه “ليس هناك من رابحين في حرب تجارية” معربة عن الأمل في أن “تكون أوروبا معفية” من الإجراءات التي أعلنها ترامب. لكن الأخير اتهم الاتحاد الأوروبي بأنه “لم يعامل الولايات المتحدة بشكل جيد” في المجال التجاري.

وقائمة السلع الرمزية التي وضعتها المفوضية تستهدف في بعض الحالات ولايات أمريكية غالبا ما تكون زراعية وصوتت لصالح الرئيس دونالد ترامب في 2016. وهي منتجات مصنوعة على الأراضي الأمريكية ولا تبيعها العلامات التجارية الأمريكية التي يمكن أن تنتج في أي بلاد في العالم.

كما أن تلك السلع مصنفة وفقا لتسمية جمركية محددة لا تعطي اسم علامة تجارية أو مؤسسة، حتى وإن ذكر رئيس المفوضية جان كلود يونكر مطلع آذار/مارس هارلي ديفيسون وليفايس.

وفي 2017، بلغت قيمة صادرات الاتحاد الأوروبي إلى الولايات المتحدة من الصلب 5,3 مليار يورو والألمنيوم 1,1 مليار يورو.

والهدف من الإجراءات الأوروبية “المضادة” هو تعويض 2,8 مليار يورو من أضرار الرسوم الأمريكية على صناعاتها، وهو رقم “معتدل” بحسب المفوضية التي تحرص على أن يلتزم الإجراء قواعد منظمة التجارة بشكل كامل.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها .

شاهد أيضاً

الحرس الثوري الإيراني يعلن عن إحباط عمليات تفجير في مدينة تبريز

 RT : أعلن الحرس الثوري الإيراني عن إحباط محاولة لتنفيذ عمليات تفجير في مدينة تبريز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.