غارة إسرائيلية على موقع للمقاومة الفلسطينية في غزة

عربي 21 :

جيش الاحتلال يقول إنه ينظر بخطورة بالغة لاستعمال البالونات والطائرات الورقية الحارقة- أ ف ب

شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، غارة إسرائيلية على غزة، بحسب بيان لجيش الاحتلال الإسرائيلي.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، أفيخاي أدرعي، في بيان تلقّت الأناضول نسخة منه: “أغارت طائرة عسكرية على موقع رصد تابع لحركة حماس، مجاور للمكان الذي أطلقت منه بالونات حارقة شمالي القطاع”.

وأضاف أدرعي أن “الجيش ينظر بخطورة بالغة لاستعمال البالونات والطائرات الورقية الحارقة”، مشيرا إلى أنه “سيواصل العمل لمنع استخدامها”.

ولم يصدر أي إعلان رسمي عن الجانب الفلسطيني في غزة حول وقوع الغارة الإسرائيلية من عدمه.
وظهر اليوم، أطلقت طائرة استطلاع إسرائيلية (دون طيّار)، صاروخين تجاه مطلقي الطائرات الورقية الحارقة، قرب السياج الأمني الفاصل، شرقي مخيم البريج، وسط قطاع غزة.

 

اقرأ أيضا: الاحتلال يستهدف مطلقي الطائرات الورقية في غزة بصاروخين

وفي هذا الصدد، قال أدرعي: “قامت طائرة بإطلاق نار تحذيري باتجاه خلية كانت تهم بإطلاق بالونات حارقة، وباتجاه سيارة في غزة”.

وأعلن جيش الاحتلال، صباح الجمعة، عن استنفار قواته على الحدود مع القطاع؛ تحسبا لإطلاق فلسطينيين آلاف الطائرات الورقية المحترقة من غزة، بحسب صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية.

وأمس الخميس، أعلن ناشطون فلسطينيون أنهم سيطلقون آلاف البالونات والطائرات الورقية الحارقة باتجاه المستوطنات الإسرائيلية، صباح أول أيام عيد الفطر (اليوم).

وخلال مؤتمر صحفي عقده قرب الحدود الشرقية لوسط القطاع، قال أحد الناشطين (لم يذكر اسمه): “نعلن إطلاق 5 آلاف بالون وطائرة ورقية حارقة باتجاه أراضينا المحتلة شرق القطاع، صباح أول أيام عيد الفطر، ومن مختلف مناطق القطاع”.

ويطلق عشرات الفلسطينيين المشاركين في مسيرات “العودة” السلمية، التي انطلقت فعالياتها منذ 30 مارس/ آذار الماضي، عشرات من الطائرات الورقية تجاه المستوطنات الإسرائيلية المحاذية للحدود الشرقية لقطاع غزة.

وتستند فكرة الطائرات الورقية الحارقة على ربط فتيل من القماش المغمور بالمواد الحارقة، كالبنزين والكاز، في ذيل الطائرات الورقية، وإشعال النيران فيها قبيل إطلاقها.

ويستخدم الفلسطينيون تلك الطائرات البدائية للفت الأنظار إلى ما يجري في غزة من تردي للأوضاع الاقتصادية.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين في العالم لا سيما المسلمين والتحذير من أعداء البشرية والإنسانية و تثقيف المسلمين وتعريفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم وماهم مقبلون عليه في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها .

شاهد أيضاً

الجيش الإسرائيلي يجدد القصف على غزة

 RT : جدد الجيش الإسرائيلي القصف على قطاع غزة، واستهدف موقعا جنوب القطاع، ودراجة نارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.