الظواهري يدعو لنصرة “شرق إفريقيا” ويهاجم “داعش” والصوفية

عربي 21

دعا زعيم تنظيم القاعدة، أيمن الظواهري، جميع المسلمين إلى مناصرة دول شرق إفريقيا (الصومال وارتريا وغيرها)، “التي تعاني الويلات بسبب الحروب، والفقر”.

الظواهري وفي كلمة جديدة تحت عنوان “شرق إفريقيا ثغر الإسلام الجنوبي”، بثتها مؤسسة السحاب، الأحد، استذكر “الحملات الصليبية على دول شرق إفريقيا، التي قادت أغلبها البرتغال”.

وهاجم الظواهري خديوي مصر، “وجميع الحكام الذين ساهموا في سقوط شرقي إفريقيا بيد الغرب”، كما هاجم الفكر المتصوف والمتشدد بقيادة تنظيم الدولة، لـ”دورهم السلبي في الصراع”.

وأضاف: “لذلك يَسهُلُ على من تورط في التصوف المنحرف أن يقبل بحكم الحاكم المرتد الفاسق المبدل للشريعة، طالما أن المشايخ يرضون عنه”.

كما هاجم الظواهري، تنظيم الدولة “وخلافته المزعومة” بحسب وصفه، داعيا جميع الفصائل في سوريا والعراق وغيرها إلى نبذ الخلاف والتوحد.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

السودان : قطع للرؤوس وذبح في الشوارع .. إعلان كتيبة “أنصار دولة الشريعة” عن المشاركة في الحرب المستمرة منذ عدة أشهر .

sky news : قطع للرؤوس وذبح في الشوارع.. هل دخل داعش في حرب السودان؟ “بالأدلة …

اترك تعليقاً