بريطانيا تُرحِّل مؤسس حركة بيجيدا ( محاربة تمدد الإسلام في أوروبا ) المعادية للإسلام.. وتعلن منعه من دخول أراضيها

منعت بريطانيا، الأحد 18 مارس/آذار 2018، “لوتز بخمان”، مؤسس حركة “بيغيدا” العنصرية المعادية للإسلام والمهاجرين من دخول أراضيها، وقامت بترحيله خارج البلاد.

ووصل “بخمان” إلى مطار ستانستد بالعاصمة لندن، إلا أنه تم توقيفه في المطار، ليتم ترحيله إلى خارج البلاد صباح اليوم، وفق وسائل إعلام بريطانية.

واعتبر بيان أصدرته وزارة الداخلية البريطانية، أن ترحيل “بخمان” جاء كون وجوده في البلاد لا يصبُّ في مصلحة الشعب البريطاني.

وأضاف البيان أن “قوة الحدود (التابعة للوزارة) لديها صلاحية رفض إدخال الأشخاص الذين يُعتقد أن وجودهم في بريطانيا لن يكون في مصلحة الرأي العام”.

وكان من المخطط أن يلقي “بخمان” كلمةً في “ركن المتحدثين” بحديقة هايد بارك بلندن.

ولم يَذكر البيان الوجهة التي تم ترحيل مؤسس الحركة العنصرية المتطرفة إليها، لكنه يتخذ من بلده ألمانيا منطلقاً لنشاطاته المعادية للمسلمين في أوروبا.
وفي 20 أكتوبر/تشرين الأول 2014، بدأت حركة “وطنيون أوروبيون ضد أسلمة الغرب” (بيغيدا)، مظاهرات مناهضة للإسلام والمهاجرين الأجانب في ألمانيا، لتشهد عقب ذلك انتشاراً في العديد من البلدان الأوروبية.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

مقتل 14 من القوات الإيرانية والموالين لها في قصف بسوريا

الخليج الجديد : قتل 14 على الأقل من القوات الإيرانية والمجموعات العراقية الموالية لها في …

اترك تعليقاً