أخبار عاجلة

شاهد.. الجيش المصري يستخدم مدفعا روسيا مدمرا في سيناء

 ( هل معنى ذلك أن في سيناء مناطق ميتة لم يقدر الجيش على اقتحامها فيقصفها بالمدفعية وهل يقصف مدناً أم إرهابيين في الصحراء وهل هؤلاء الإرهابيون يملكون أسلحة ثقيلة ومنشآت ظاهرة على الأرض يتم تحديدها وقصفها بالمدفعية )

أسئلة محيرة لا نجد لها إجابة

شاهد.. الجيش المصري يستخدم مدفعا روسيا مدمرا في سيناء

 ظهرت لقطات مثيرة لاستخدام الجيش المصري مدفعا روسيا مدمرا خلال عمليات القوات المصرية في سيناء ضد الإرهاب.

وأوضحت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” الروسية، أنه خلال القتال في سيناء، استخدمت القوات المصرية وحدات مدفعية ذاتية الدفع من طراز SP122، وهذه الأنظمة هي تكافل حقيقي للتكنولوجيات الروسية والأمريكية.

View image on TwitterView image on Twitter

D-30 howitzer with artillery units in Sheikh Zweid city gate Check point .

وأشارت الصحيفة الروسية أن هذا المدفع طورته القوات المصرية، اعتمادا على مدفع “D-30” الذي اعتمده الجيش السوفيتي في عام 1963، وهو عبارة عن مدفع 122 ملم هاوتزر.

واستخدم الجيش المصري هذا السلاح في أوائل السبعينيات، واستخدمته بقوة في عام 1973 خلال حرب أكتوبر.

وبعد التوقف الكامل للتعاون العسكري بين اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفيتية ومصر، اضطر المصريون إلى اللجوء إلى الولايات المتحدة للمساعدة في إعادة تجهيز المعدات وتحديث الجيش، حيث تم تطوير المدفع السوفيتي وإنشاء مدفع ذاتي الدفع SP122.

المصدر: “روسيسكايا غازيتا”

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

إسرائيل تحقق في إطلاق النار مع الجيش المصري على الحدود .. الجيش المصري يصدر بيانا بعد إطلاق النار

RT : إسرائيل تحقق في إطلاق النار مع الجيش المصري على الحدود أكد الجيش الإسرائيلي …

اترك تعليقاً