مصر تبدأ تتبع «قوى الشر» و المحامي «سمير صبري» يقدم 3 بلاغات للنائب العام ضد المطرب «رامي عصام»والشاعر «جلال البحيري»والمخرج «أحمد الجارحي»والمؤلف «وليد عاطف»لتقديمهم أعمال مسيئة ضد الرئيس

الخليج الجديد :

بدأت النيابة المصرية، تنفيذ تعليمات النائب العام المستشار «نبيل صادق»، بضبط ومراقبة من أسماهم «قوى الشر»، بإصدار قرارات اعتقال بحق القائمين على الفيلم التسجيلي «سالب 1095 يوم».

وأصدرت نيابة أمن الدولة العليا، الخميس، قرارا بالقبض على الناشطة بحركة 6 أبريل «سلمى علاء الدين»، منتجة الفيلم، كما قررت حبس «طارق زيادة» مونتير الفيلم.

ووجهت نيابة أمن الدولة العليا لـ«زيادة»، تهمتي نشر أخبار كاذبة، والانضمام لجماعة أسست خلافا لأحكام القانون والدستور الغرض منها تعطيل مؤسسات الدولة، ومنعها من ممارسة عملها، وذلك في قضية جديدة هي القضية 467 لسنة 2018 حصر أمن دولة عليا.

وأصدرت النيابة قرارات بضبط وإحضار عدد من القائمين على الفيلم الذي استضاف بعض السياسيين والناشطين الحقوقيين، ما اعتبرته النيابة تحريضا ضد الدولة وتكديرا للسلم العام وإثارة للفوضى وزعزعة للاستقرار، بحسب صحيفة «الشروق».

واليوم، قدم المحامي المصري «سمير صبري»، 3 بلاغات للنائب العام المصري، ضد المطرب «رامي عصام»، والشاعر «جلال البحيري»، والمخرج «أحمد الجارحي»، والمؤلف «وليد عاطف»، بدعوى إنتاجهم أعمالا فنية مسيئة للرئيس المصري «عبدالفتاح السيسي»، والقوات المسلحة.

وكان النائب العام المصري، المستشار «نبيل صادق»، قرر الأربعاء، متابعة وضبط وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، التي تبث الأخبار «غير الحقيقية».

وقالت النيابة العامة المصرية، في بيان، إن «النائب العام أصدر قرارا بتكليف المحامين العامين، ورؤساء النيابة العامة كل في دائرة اختصاصه بالاستمرار في متابعة وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، وضبط ما يبث عنها ويصدر عنها عمدًا من أخبار أو بيانات أو إشاعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام، أو إلقاء الرعب في نفوس أفراد المجتمع، أو يترتب عليها إلحاق الضرر بالمصلحة العامة للدولة المصرية، واتخاذ ما يلزم حيالها من إجراءات جنائية».

واتهم البيان، ما أسماه «قوى الشر» بمحاولة «النيل من أمن وسلامة الوطن ببث ونشر الأكاذيب والأخبار غير الحقيقية»، من خلال وسائل الإعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي.

وحذر البيان، الجهات المسؤولة عن الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي من الخروج عن مواثيق الإعلام والنشر.

ويتضمن فيلم «سالب 1095» حوارات مع سياسيين وناشطين مصريين منهم «حمدي قشطة، وعزه سليمان، وعبدالخالق فاروق، وشادي الغزالي حرب، ومازن حسن، وإلهام عيداروس، ومعصوم مرزوق، وممدوح حمزة، وعمرو بدر، وأحمد ماهر، ومحمد أنور السادات».

المصدر | الخليج الجديد + صحف

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

على غرار تبنيها أساليب حرب الغابة الفيتنامية.. البحرية الأمريكية تتعلم تكتيكات الحوثيين

YNP : “جهود الحوثيين تطورت بسرعة إلى مثال ممتاز لكيفية إجراء استطلاع فعال، واستطلاع مضاد، …

اترك تعليقاً