مدرسة بـ«واشنطن» ترفع علم «داعش» بدلا من الأمريكي

 فوجئ المسؤولون في مدرسة ثانوية بولاية “يوتا” بتمزيق العلم الأمريكي، ورفع علم تنظيم “داعش” المتطرف بدلا منه، كما كتبت أحرف اختصار تنظيم داعش “ISIS” على جدران المؤسسة التعليمية.   وحسب “سكاي نيوز عربية”، فقد قدرت السلطات أن العملية قد تكون مجرد مزحة ثقيلة من التلاميذ، كما بعث محققون بتعاون مع شرطة مدينة هوريكان، صورا للعلم إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي، بغرض إجراء تحليل.
وقالت الشرطة في بيانها: “لا نعتقد أن هذا الفعل جرى تدبيره من قبل شخص على علاقة بتنظيم داعش”، لافتة إلى أنها ما زالت تتابع عددا من المؤشرات في الحادثة، لكنها لم توقف حتى الآن أي شخص على صلة بالحادث.

وطن

مدرسة بـ«واشنطن» ترفع علم «داعش» بدلا من الأمريكي

الجمعة 16/فبراير/2018

علم أمريكا

ألقى أحد الأشخاص العلم الأمريكي في باحة مدرسة هاكن الثانوية في مقاطعة واشنطن، ورفع علما يشبه الأعلام التي يستخدمها تنظيم داعش الإرهابي، بينما ترك العلم الأمريكي ممزق على الأرض وكتب على الجدار الشرقي للمدرسة “قوات داعش قادمة”.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة أن المحققين لا يعلمون هوية الفاعل الحقيقية أما طالب أو من خارج المقاطعة.

وأرسلت شرطة المقاطعة إمدادا من الضباط إلى المدرسة لطمأنة الطلاب والأساتذة وضمان سلامتهم مؤكدين أن اليوم الدراسي عاد إلى حالته الطبيعية ومن المتوقع أن ينتهي التحقيق في القضية اليوم الجمعة.

وقد أرسلت شرطة واشنطن علم داعش إلى مكتب التحقيق الفيدرالي، كما قام المعلمون باستبدال العلم القديم بآخر جديد.

وبحسب البيان الذي أصدرته المباحث الفيدرالية أنهم ليس لديهم شكوك في انتماء الشخص الذي قام بهذا الفعل لتنظيم داعش الإرهابي، وأضاف البيان أنهم بصدد التحقيقات لحين الوصول إلى دليل.

ألقى أحد الأشخاص العلم الأمريكي في باحة مدرسة هاكن الثانوية في مقاطعة واشنطن، ورفع علما يشبه الأعلام التي يستخدمها تنظيم داعش الإرهابي، بينما ترك العلم الأمريكي ممزق على الأرض وكتب على الجدار الشرقي للمدرسة “قوات داعش قادمة”.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة أن المحققين لا يعلمون هوية الفاعل الحقيقية أما طالب أو من خارج المقاطعة.وأرسلت شرطة المقاطعة إمدادا من الضباط إلى المدرسة لطمأنة الطلاب والأساتذة وضمان سلامتهم مؤكدين أن اليوم الدراسي عاد إلى حالته الطبيعية ومن المتوقع أن ينتهي التحقيق في القضية اليوم الجمعة.

وقد أرسلت شرطة واشنطن علم داعش إلى مكتب التحقيق الفيدرالي، كما قام المعلمون باستبدال العلم القديم بآخر جديد.

وبحسب البيان الذي أصدرته المباحث الفيدرالية أنهم ليس لديهم شكوك في انتماء الشخص الذي قام بهذا الفعل لتنظيم داعش الإرهابي، وأضاف البيان أنهم بصدد التحقيقات لحين الوصول إلى دليل.

فيتو

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

بوتين ينتقد التعددية الجنسية لدى الغرب ويصفها بالغريبة على الثقافة الروسية: لا يعرفون حتى ما هي الأم

Sputnik :   RT : انتقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، التعددية الجنسية لدى المجتمعات الغربية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *