أول تعليق لحماس على إدراج رئيس مكتبها إسماعيل هنية على “قوائم الإرهاب” الأميركية

رفضت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” قرار وزارة الخارجية الأميركية، الأربعاء 31 يناير/كانون الثاني، إدراج إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي للحركة ضمن “قائمة الإرهاب”.

واعتبرت الحركة في بيان للناطق باسمها فوزي برهوم أن القرار الأميركي “تطور خطير وخرق للقوانين الدولية التي منحت شعبنا الفلسطيني حقه في الدفاع عن نفسه ومقاومة الاحتلال واختيار قيادته”.

وقالت إن القرار “يدلل على الانحياز الأميركي الكامل لصالح الاحتلال الإسرائيلي، ويوفر غطاءً رسمياً للجرائم الإسرائيلية بحق شعبنا الفلسطيني، ويشجع على استهداف رموزه وعناوينه وقيادته”.

ودعت حركة حماس الإدارة الأميركية إلى “التراجع عن هذا القرارات، والتوقف عن هذه السياسات والمواقف العدائية والتي لن تغير من الحقائق شيئاً، ولن تثنينا عن الاستمرار في القيام بواجباتنا تجاه شعبنا والدفاع عنه وتحرير أرضه ومقدساته”.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

الإسلام الأسرع انتشارا.. المسيحية تتحول لديانة أقلية ببريطانيا

الخليج الجديد :  كشف نشر أُولى معطيات الإحصاء العام، الذي جرى في بريطانيا سنة 2021، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *