اتفاق بين السيسي والبشير ينذر بتطور جديد في العلاقات “المصرية – السودانية”

 سبوتنك :

اتفق الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي والسوداني عمر البشير، على تشكيل لجنة وزارية بين الجانبين للتعامل مع كافة القضايا الثنائية وتجاوز جميع العقبات التي قد تواجهها.

القاهرة — سبوتنيك

وبحسب بيان صادر عن الرئاسة المصرية، فقد التقى يوم السبت، الرئيسان السيسي والبشير في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا على هامش حضورهما اجتماع مجلس الأمن والسلم الإفريقي.وأكد السيسي، خلال اللقاء على “خصوصية وقوة العلاقات المصرية السودانية والروابط التاريخية، التي تجمع البلدين على كافة المستويات”، بحسب البيان، اتسم اللقاء “بالأخوية والمصارحة والمكاشفة”.

وشدد السيسي على “مواصلة جهود تعزيز التعاون بين الدولتين، وحرص مصر على التشاور والتنسيق المتواصل مع السودان الشقيق حيال مختلف الموضوعات والملفات، لاسيما في ضوء التحديات المشتركة، التي يفرضها الوضع الإقليمي الراهن”، وفقا للبيان.

و أشار البشير، خلال اللقاء إلى “ما يجمع شعبي وادي النيل من تاريخ مشترك ووحدة المصير”، مؤكدا حرص السودان على تطوير التعاون الثنائي مع مصر على كافة الأصعدة.

وعبر البشير، عن تقديره لحرص مصر على التشاور مع السودان، مؤكداً على ما يعكسه ذلك من “عمق العلاقات التاريخية الخاصة التي تربط بين البلدين”، بحسب البيان.

وأكد البشير على أن “التحديات الناتجة عن الأوضاع الإقليمية الراهنة تحتم على البلدين مواصلة التنسيق المكثف بينهما بما يساهم في تحقيق مصالحهما المشتركة”.

وشهد اللقاء بحث مختلف جوانب العلاقات الثنائية وسبل الدفع قدماً بالتعاون بين البلدين.

وأكد الرئيسان على “أهمية مواصلة التنسيق والتشاور المكثف من أجل ترسيخ التعاون خلال الفترة القادمة والعمل على إعطاء قوة دفع جديدة للعلاقات في كافة جوانبها وتحقيق نقلة نوعية تلبي طموحات الشعبين الشقيقين”، بحسب نص البيان.

هذا وكانت العلاقات المصرية السودانية قد شهدت توترا ملحوظا بعد أن قامت السودان باستدعاء سفيرها في القاهرة للتشاور معه بعد تعثر مفاوضات سد النهضة، والتي تخص كلا من مصر والسودان وأثيوبيا.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

العراق : ماهو دور أمريكا في إسقاط عمران خان وعادل عبد المهدي ؟!

وكالة انباء براثا : بقلم : كاظم الطائي : الرئيس بين حصانة الشعب والمؤامرة. وماهو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *