مقتل حاخام إسرائيلي في إطلاق نار بالضفة الغربية المحتلة

وحسب ما نقلته وكالة «معا» الفلسطينية للأنباء، عن مصادر إسرائيلية، أطلق مهاجمون 22 رصاصة على سيارة الحاخام «رزئيل بن ايلانا» (35 عاما)؛ ما أدى إلى إصابة الأخير بطلق ناري في الجزء العلوي من جسده.

وقام مسعفون بتقديم العلاج الطبي لـ«رزئيل بن ايلانا»، وجرى نقلة إلى مستشفى «مئير» في كفر سابا، ليتم الإعلان لاحقا عن مصرعه.

وبعد الهجوم، أعلن جيش الاحتلال جنوب غرب مدينة نابلس، حيث جرى الحادث، منطقة عسكرية مغلقة.

كما وضعت قوات الاحتلال حواجز على جميع الطرق المؤدية إلى المنطقة، ونشرت قوات في محيط البلدات الفلسطينية المحيطة وشرعت في البحث عن منفذ العملية.

وتجمع عشرات المستوطنين في محيط قرية بورين الفلسطينية وعلى الطريق الواصل بين مدينتي نابلس وقلقيلية للتعبير عن غضبهم ومطالبتهم بالانتقام من الذين أطلقوا النار.

وتشهد معظم المدن الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة ومناطق 1948 احتجاجات واسعة منذ اعتراف الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» في 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي بالقدس عاصمة لـ«إسرائيل»، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة.

الخليج الجديد

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

الجيش الإسرائيلي يجدد القصف على غزة

 RT : جدد الجيش الإسرائيلي القصف على قطاع غزة، واستهدف موقعا جنوب القطاع، ودراجة نارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.