تقارير تكشف استدعاء ألمانيا للسفير الإيراني في برلين بسبب التجسس على النشاط الإسرائيلي

راينهولد روبي، العضو في الحزب الاشتراكي الديمقراطي والرئيس السابق للجمعية الألمانية الإسرائيلية.

 

تقارير تكشف استدعاء ألمانيا للسفير الإيراني في برلين بسبب التجسس

كشفت تقارير إعلامية استدعاء الخارجية الألمانية للسفير الإيراني في برلين مطلع الشهر الماضي، وذلك على خلفية قضية تجسس. وحذرت الخارجية الألمانية من تداعيات مثل هذه الأنشطة على العلاقات الثنائية بين البلدين.

 افادت تقارير إخبارية محلية بأن وزارة الخارجية الألمانية استدعت السفير الإيراني علي مجيدي في الثاني والعشرين من كانون الأول / ديسمبر الماضي، احتجاجا على تصرفات سيد مصطفى ه.، المدان من قبل القضاء الألماني بالتجسس على سياسي ألماني لصالح إيران.

وصدر الحكم بحق الأخير في آذار/ مارس من العام الماضي من قبل محكمة مختصة في برلين، التي أكدت تورطه في عملية التجسس على السياسي الألماني راينهولد روبي، العضو في الحزب الاشتراكي الديمقراطي والرئيس السابق للجمعية الألمانية الإسرائيلية.

وورد في تفاصيل الحكم أن  سيد مصطفى ه. المولود في باكستان، كان يعمل لحساب لواء القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، لتنفيذ “مهام خارجية”، من بينها التجسس على حياة السياسي الألماني روبي وتصوير على وجه الخصوص حركة تنقله من منزله إلى مكتب عمله والتقاط صور عن ذلك.

ودفع هذا الأمر بالسياسي روبي إلى توجيه الاتهام إلى طهران بالتآمر لقتله، مطالبا الحكومة الألمانية بعد إدانة العميل بالحصول على تفسير من إيران، وفقا لمحطات إعلامية ألمانية من بينها محطة (في دي ار) وصحيفة (زوددويتشه تسايتونغ).

وذكرت التقارير أن الخارجية الألمانية أوضحت لمجيدي خلال اللقاء أن “أي انتهاكات من هذا النوع غير مقبولة على الإطلاق وسيكون لها تبعات سلبية على العلاقات الثنائية بين ألمانيا وإيران”.

و.ب/ح.ز (د ب أ، wdr)

 GERMANY IRAN
قالت ألمانيا الثلاثاء 9 يناير/كانون الثاني 2017 أنها استدعت السفير الإيراني لتوبيخ طهران بسبب التجسس على أفراد وجماعات على صلة وثيقة بإسرائيل ووصفت مثل تلك الأفعال بأنها خرق غير مقبول تماماً للقانون الألماني.

جاءت الخطوة بعد إدانة رجل باكستاني في مارس/آذار بالتجسس لصالح إيران في ألمانيا.

وأدين مصطفى حيدر سيد نقفي بجمع معلومات لصالح الحرس الثوري الإيراني عن راينهولد روبي الرئيس السابق لجمعية الصداقة الألمانية الإسرائيلية وعن أستاذ اقتصاد إسرائيلي فرنسي في باريس.

واستدعت وزارة الخارجية السفير الإيراني لتقديم توبيخ حاد بشكل غير معتاد بمجرد أن رفضت المحكمة الدستورية الألمانية استئناف الرجل الباكستاني.

وجرى الاجتماع مع السفير في 22 ديسمبر/ كانون الأول لكن لم يتم الكشف عنه سوى الآن.

وقال مسؤول وزاري “التجسس على أشخاص ومؤسسات تربطهم علاقات خاصة مع إسرائيل على التراب الألماني انتهاك صارخ للقانون الألماني”.

وقال المسؤول إن فيليب أكرمان القائم بأعمال مدير الشؤون السياسية بوزارة الخارجية أبلغ السفير الإيراني بأن “مثل هذه الأنشطة لا يمكن التساهل معها وغير مقبولة تماماً”.

جاء الإعلان عن الاجتماع قبل أيام من اجتماع مزمع لوزراء خارجية إيران وألمانيا وفرنسا وبريطانيا في بروكسل لمناقشة الاتفاق النووي الإيراني والمخاوف المتزايدة بشأن قمع طهران للمحتجين المناهضين للحكومة.

وتسعى ألمانيا، التي ساعدت في التفاوض من أجل التوصل للاتفاق النووي، لتحقيق توازن بين مصالحها في توسيع العلاقات التجارية مع إيران والتزامها القوي بحقوق الإنسان.

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم لا سيما المسلمين والتحذير من عدوهم و تثقيفهم بحقائق دينهم وما خفى عنهم وعن وحضارتهم ثم مستقبلهم في ضوء علامات الساعة المقبلون عليها.

شاهد أيضاً

الجيش الإسرائيلي يجدد القصف على غزة

 RT : جدد الجيش الإسرائيلي القصف على قطاع غزة، واستهدف موقعا جنوب القطاع، ودراجة نارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.